الرأي - بترا

بدأ الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الأحد، مناورة عسكرية واسعة في تاريخه تحاكي شهرًا من الحرب على جميع الجبهات من الشمال إلى الجنوب.

وبحسب قناة 13 العبرية، فإن المناورة ستحاكي حربًا شاملة ضد حزب الله وحماس، مع إطلاق مكثف للصواريخ من جميع الساحات على الجبهة الداخلية. وأشارت القناة إلى أن هذه المناورة مخطط لها مسبقًا، وستستمر شهرا واحدا. ولفتت إلى أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، قرر عدم إلغاء أو تأجيل هذه المناورة على الرغم من التوترات في القدس والساحة الفلسطينية، وأن حالة اليقظة والتأهب ستبقى كما هي تجنبًا لأي سيناريو.