كرم رئيس جامعة اليرموك الدكتور نبيل الهيلات، فريق المدرسة النموذجية الفائز بشهادة الجودة الأوروبية للمدارس للعام 2021-2022 المقدمة من الإتحاد الأوروبي، من خلال مشاركتها في برنامج التوأمة الإلكترونية المدعوم من مبادرة مدرستي في الأردن.

وأكد خلال لقائه أعضاء الفريق بحضور نائب الرئيس للشؤون الإدارية الدكتور رياض المومني، على أن جامعة اليرموك لن تألوا جهدا في سبيل رعاية ودعم مدرستها النموذجية، لتواصل رياديتها ونجاحاتها وتميزها التعليمي والتربوي على مستوى المملكة، مشيدا بما تحققه المدرسة سنويا من نتائج مميزة في امتحان شهادة الثانوية العامة.

وأشار الهيلات إلى أهمية مشاركة المدرسة وكادرها التدريسي في هكذا مشاريع وبرامج دولية، لما في ذلك من أثر مباشر على سمعتها وتعزيز لمسيرتها ونجاحاتها، لافتا إلى أهمية مشاركة المدرسة النموذجية في المشاريع الدولية المختلفة من خلال دائرة العلاقات والمشاريع الدولية، لما يمثله ذلك من أهمية في المنافسة للحصول على مزيد من الفرص في المشاريع والبرامج المختلفة.

كما وأشاد الهيلات بتميز وابداع معلمي ومعلمات المدرسة بشكل عام، ونجاح اعضاء هذا الفريق "التوأمة الالكترونية"، الذي اجتهد وبذل امكانيات عالية ومقدرة في سبيل تحقيق هذا النجاح.

من جهته شكر المدير العام للمدرسة أسامة العزام، رئاسة الجامعة على دعمها المتواصل ورعايتها الدائمة للمدرسة للبناء على انجازاتها ونجاحاتها التي تمتد لسنوات طويلة، مقدرا في ذات الوقت جهود كافة معلمي ومعلمات المدرسة التي تضافرت في سبيل تحقيق هذه النجاحات.

وأضاف ان المدرسة النموذجية لجامعة اليرموك كانت المدرسة الخاصة الوحيدة ضمن المدارس الـ 6 على مستوى المملكة التي حققت هذه الشهادة، وهذا إن دل فإنما يدل على الجهد الكبير الذي بذله الزملاء اعضاء "فريق التوأمة" لتلبية الشروط المطلوبة لتحقيق النجاح المنشود.

في المقابل، أكدت المعلمة ميسون الوقفي منسقة فريق "شهادة الجودة الأوروبية" في المدرسة، على أنّ الحصول على هذه الشهادة يعني دخول المدرسة النموذجية ضمن خريطة المدارس العالمية، وبالتالي الحصول على دعم من الاتحاد الأوروبي بطرق متعددة و مختلفة لتطويرها.

كما واثنت الوقفي على جهود زميلاتها وزملائها المشاركين معها في برنامج التوأمة، وجهودهم الكبيرة في حصول مشاريعهم على شهادات الجودة المحلية والأوروبية على مدى العامين الماضيين وبداية هذا العام، وحرصهم الدائم على تطوير مهاراتهم، مما قاد للحصول على هذه الشهادة.

يذكر أن فريق المدرسة النموذجية الفائز بشهادة الجودة الأوروبية للمدارس للعام 2021-2022 يضم كل من :المنسقة للشهادة ميسون الوقفي، علي الدبابي، مها العمور، أماني الحموري و عبير حسون.