عمان - سرى الضمور

بدء الحملة اليوم في 4 مراكز بالعاصمة.. وبالمحافظات الخميس

تصريحات وزير الاعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة المهندس صخر دودين بأنه سيتم تطعيم 160 ألف معلم ومعلمة في مدارسهم بعد العيد باللقاح المضاد لفيروس «كورونا»، التي تشير الى جدية العمل والاهتمام بضرورة بدء عام دراسي جديد آمن ووجاهي طوال التقويم المدرسي المقبل.

اذ تحرص الحكومة وفق تصريحاتها المتواصلة منذ بدء الجائحة على منح قطاع التعليم اولوية، وتشدد بضرورة العمل على عودة امنة للتعليم الوجاهي، وهذا اكده ايضا تعميم وزير التربية والتعليم الدكتور محمد ابو قديس بان على جميع العاملين في قطاع التعليم العام والخاص، بأنه تم تخصيص خيار خاص على المنصة الخاصة بالمطاعيم لهم.

ومن المقرر أن تبدأ حملة التطعيم للمعلمين ضد الفيروس اليوم الثلاثاء استعدادا للعودة الآمنة للمدارس في بداية العام الدراسي المقبل، في 2022/2021، في 4 مراكز في العاصمة عمان هي مدرسة الملك عبد الله للتميز/ القويسمة، ومدرسة الإسراء الأساسيَّة المختلطة/ قصبة عمَّان، ومدرسة تلاع العلي الثانويَّة للبنات/ لواء الجامعة، ومدرسة الإمام مالك الثانويَّة للبنين–جبل القصور/ لواء ماركا، على أن تتوسع الحملة يوم الخميس المقبل في بقية محافظات المملكة، لتشمل المعلمين المسجلين على المنصة الخاصة بالتعطيم https://vaccine.jo.

وتتزامن هذه الاجراءات في ظل مطالب اولياء الامور بضرورة مراجعة الفاقد التعليمي للطلبة في المراحل الدراسية المبكرة الصفوف الثلاث الاولى التي لا تختلف مطالبهم عن باقي المراحل الدراسية التي بدأت تتوسع فيها فجوة فقر جودة التعلم.

وقال الاهالي في احاديث لـالرأي ان «الطلبة في المراحل المبكرة» الصفوف الثلاث الاولى يعانون من تراجع ملحوظ في الاداء والشعور بخيبة الامل، نتيجة فقد مهارات الكتابة والقراءة الحساب في ظل اتباع نظام التعليم (عن بعد) الذي حادهم عن اساسيات احتياجات العملية التعليمية والمتمثلة بالقراءة والحساب والكتابة بعد مرور نحو العام والنيف من الانقطاع عن الدراسة الوجاهية».

في حين لفت الاهالي الى ضرورة التعامل مع الظرف الوبائي على انه حالة دائمة تتطلب تكثيف الجهود لاجل التعايش مع الفايروس في ظل انعدام الافق لموعد انتهاء الجائحة، عبر العمل على ايجاد توافق مجتمعي لاعادة الطلبة ومعلمينهم الى المدارس.

الوزير أبو قديس اكد بأنه تم تخصيص خيار خاص على المنصة الخاصة بالمطاعيم لهم؛ وذلك في ضوء التوجهات الملكية السامية بإعطاء الأولوية في التطعيم لكوفيد-19 للعاملين في قطاع التعليم، بهدف تأمين عودة آمنة للمدارس في بداية العام الدراسي المقبل 2021-2022.

يشار الى أن الوزارة اوضحت ان كل مركز تطعيم سيتوفر فيه 6 لجان من وزارة الصحة، وأن مديريات التربية والتعليم في الميدان، استكملت جاهزيتها لمركزي تطعيم في كل مديرية ايذاناً بانطلاق الحملة اعتبارا من الخميس.

واشترطت الوزارة توفر 6 غرف صفية في كل مركز في مديريات التربية والتعليم في الميدان، مجهزة بأجهزة حاسوب في كل غرفة وثلاجة لحفظ المطاعيم، وقاعة انتظار مزودة بعدد كاف من المقاعد، ومواقف للسيارات، بالإضافة إلى توفير المعقمات ومتطلبات السلامة العامة.

عضو مجلس امناء المركز الوطني لحقوق الانسان الدكتور ابراهيم البدور اقترح ضرورة الاسراع في عملية تطعيم المعلمين، للبدء عام دراسي امن، موضحا بانه بامكان تطعيم كافة الكوادر في مدة زمنية وجيزة لا تتجاوز الثلاث ايام، وخاصة وان اعدادهم محدد 160 الف اي بواقع 60 الف معلم يوميا.