عمان - الرأي

انفرد السلط في صدارة دوري المحترفي لكرة القدم مؤقتاً، بعد تعادل سلبي مع ضيفه الرمثا، في لقاء اقيم على ستاد الامير حسين في مدينة السلط، لحساب الاسبوع الرابع من دوري المحترفين لكرة القدم.

تقدم السلط لقمة الترتيب برصيد (8) نقاط، فيما تقدم ايضا الرمثا الى المركز الرابع برصيد (5) نقاط.

وتتواصل لقاءات الاسبوع الرابع، حيث يتواجه مساء اليوم البقعة وشباب الاردن على ستاد الامير محمد، وفي مساء الغد يتقابل سحاب والجزيرة على ستاد الامير محمد ايضا، وعلى ستاد الحسن يجمع اللقاء المقرر اقامته مساء الاثنين كل من الحسين وشباب العقبة، ويختتم الاسبوع مساء الثلاثاء بلقاء الوحدات والجليل.

وفي الحديث عن اجواء اللقاء، نشطت تحركات الرمثا منذ البداية وسرعان ما اصبح يطبق خططه على ارض الملعب بعد ان سيطر على الكرة بشكل افضل من منافسه السلط، الذي بدوره لم يستطع مجاراة المنافس في منتصف الملعب وظهر باداء لم يعهده ولا يليق به، واصبح يتقدم ويهدد بالكرات المرتدة دون اي خطورة.

استمر الرمثا على اداءه الثابت، واصبحت زياراته نحو مرمى السلط تزيد اكثر واكثر باحثا عن هدف السبق، لكن وقف الحارس معتز ياسين بكل براعة وابعد اكثر من فرصة وانقذ شباكه، ورغم الضغط الذي تعرض له مرماه واصل الفريق الباحث عن الانفراد في صدراة الدوري مهمته في المراكز الامامية.

استمر السلط على الهجمات المرتدة وهي متنفسه الوحيد في تشكيل التهديد على مرمى الرمثا، وفي اخطرها تقدم مالك شلبية تاركاً مرماه لكي يقطع كرة طويلة من امام هجوم السلط، رغم اصرار الفريقين لم يستطيع اي منهما تسجيل الاهداف في الشوط الاول.

واصل الرمثا افضليته على ارض الملعب، واصبح يقترب بشكل اكبر على مرمى السلط الذي بدوره تراجع في اداءه بشكل ملحوظ، وعاد للخلف اكثر للحفاظ على الشباك اصبح يتقدم بالمرتدات بفرص قليلا، ولم يستطع اي من الفريقين التسجيل بعد ان جاءت الاغلاقات في المناطق الخلفية كثيفة انهى تصدي الحارس ياسين كرة خطيرة كانت كفيلة بانهاء احداث اللقاء بلا اهداف.