عمان - بترا

قالت وزارة الاقتصاد الرقمي و الريادة انها قامت بإرسال رابط يستهدف مجموعة من حملة التصاريح القديمة بغرض استكمال بياناتهم لوجود نقص في معلومات التصريح، وتم ارسال هذه الرسالة إلى ارقام الهواتف التي قامت بالاستعلام عن التصاريح.

وأكدت الوزارة في بيان صحفي مساء اليوم الأربعاء، أنه ليس مطلوبًا من اي شخص لم تصله هذه الرسالة على رقم هاتفه أن يستخدم هذا الرابط او يقوم بتحديث بياناته.

وأوضحت أن هذا الرابط تم ارساله الى 100 الف شخص ولكن تم تداوله على نطاق واسع وحاول الكثير الدخول إلى هذا الرابط مما تسبب بحدوث ضغط شديد أدّى إلى تعطله وجاري العمل على رفع قدرته الاستيعابية لتحمّل الضغط، مع تأكيدها أن هذا الرابط يستخدم للذين تلقوا الرسالة النصية على هواتفهم ولا يهدف إلى إلغاء التصاريح بل إلى استكمال البيانات الناقصة.

وأشارت الى انه في حال وجود نقص بالبيانات ستعود التصاريح لجهة ومصدر اصدار التصريح لأجراء اللازم ويكون القرار لجهة الاصدار لإبقائها او الغائها، مشيرة إلى أن الاشخاص الذين استلموا الرسالة قد لا يكونوا معنيين بتحديث بياناتهم بل استعلموا عن التصريح لأشخاص اخرين من خلال ارقامهم.

يذكر انه يمكن الاستعلام عن التصريح من خلال الرابط التالي:https://check.tasreeh.jo