الرأي - رصد

ستكون مباراة كلاسيكو الأرض بين ريال مدريد وبرشلونة على ملعب ألفريدو دي ستيفانو موعدا للأرجنتيني ليونيل ميسي كي يحقق العديد من الأرقام.

أهداف ميسي في كلاسيكو الأرض قد تزيد، وحتى صناعاته، إن كان في يومه كما تمنى الهولندي رونالد كومان، يسبق كلا من كريستيانو رونالدو وألفريدو دي ستيفانو (اللاعب) أسطورتي ريال مدريد بـ8 أهداف في كلاسيكو الأرض، بينما يأتي اللاعب سيزار رودريغيز خلف ميسي بـ12 هدفا كاملا في قائمة أكثر لاعبي برشلونة تسجيلا في كلاسيكو الأرض، إذ سجل سيزار 14 هدفا في ريال مدريد.

ميسي يتساوى في أرقام الثلاثيات مع كل من خايمي لازكانو وسانتياغو برنابيو وباولينا ألكانتارا وفيرينتش بوشكاش وكل هؤلاء سجلوا ثلاثيتين في كلاسيكو الأرض، ويطمح ميسي بتخطيهم في هذا الرقم.

خلال مسيرته، لم يسجل ميسي أهدافا أمام نوادٍ أكثر من ريال مدريد بخلاف 3 نوادٍ، هي إشبيلية (38 هدفا) وأتلتيكو مدريد (32 هدفا) وفالنسيا (28 هدفا) ثم يأتي ريال مدريد.

ورغم ذلك، يعاني الأرجنتيني من جفاف تهديفي أمام ريال مدريد مؤخرا، حيث لم يسجل في آخر 6 مباريات أمامه وهي أطول سلسلة جفاف تهديفي أمام ريال مدريد في كل مسيرته، وآخر هدف سجله ليونيل ميسي أمام ريال مدريد كان في مايو 2018 أثناء التعادل 2-2 مع الميرنغي في الليغا.

لكن ميسي يصل إلى كلاسيكو الأرض رقم 246 في أفضل حالة، إذ سجل 19 هدفا في آخر 20 مباراة وساعد برشلونة في تقليص الفارق مع أتلتيكو مدريد إلى نقطة واحدة فقط، وحجز مكان في نهائي كأس ملك إسبانيا أمام أتلتيك بلباو في السابع عشر من أبريل الجاري.

وخلال 44 مباراة لميسي في كلاسيكو الأرض، نجح في الانتصار 19 مرة وتعادل في 11 مرة وخسر 14 مرة ويطمح لتحقيق فوزه رقم 20.

يذكر أن أول ظهور لميسي أمام ريال مدريد في كلاسيكو الأرض كان في 19 نوفمبر 2005، وهي المباراة التي كان البرازيلي رونالدينيو ملهما فيها حين فاز برشلونة 3-0 على ريال مدريد في قلب سانتياغو برنابيو.