محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

رحيل درداح العودات

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
علي سلامة الخالدي المرحوم الشيخ درداح العودات، هو احد رموز الشمال وزعماء الديرة في (راحوب)، مركز ثقل تاريخي، عنوان كرم طبيعي، وجه مشرق, شخصية قيادية تراثية، قل نظيره، صعب مثيله، ندرٌ بديله، تأسرك ثقافته ويسحرك خياله، عميق التجربة طيب الذكر، دمث الخلق متزن الرأي.

كان صديقا وفيا ودودا يسكن الوجدان، صداقته لا توزن ولا تقدر بثمن، وجهاَ صادقا لا يصدأ، لم أشعر بقيمة صداقته إلا عندما فقدتها، كان يزورني ولا يتخطى بيتي كلما زار المنطقة، أفرح كثيرا بقدومه، يدخل السرور والبهجة إلى نفسي، أشعر أنه سند ومعين، عفوي التصرف، هادئ الطبع، له تاريخ وبصمات خالدة ومواقف ثابتة.

له ديوان مرتع للرجال، عامر بأهله، قناص للسمعة العطرة، يبحث دوما عن إعلاء رسالة حاتم الطائي بالكرم والجود، «يفك العاني، يعفو عن الجاني، يحمي الذمار, يطعم الطعام, يحمل الضعيف, يعين على نوائب الدهر» ترك إرثاً عظيماً مليئاً بالمجد والصبر والرجولة وقوة البأس.

رحل الشيخ درداح وترك جرحاً غائراً في القلوب، وأشعل ناراً في الضمائر، خلق أنيناً مؤلماً في الصدور، رسم حزناً على محيا أهله وذويه، زرع شوكاً مؤلماً في أحشاء ربعه، هي مصيبة الموت، وبقايا الرحيل وغصات الوداع ونار الذكرى، رحل عنا ولم يرحل منا.

إرادة الله, وسنة الحياة, ولا نقول إلا ما يرضي الله, إنا لله وإنا إليه راجعون, لا حول ولا قوة إلا بالله, نرجو للمرحوم الرحمة والمغفرة والعفو وان يجعله الله مع الانبياء والصديقين والشهداء في الفردوس الأعلى, لك الرحمة يا شيخنا الفاضل, ولأهلك فضيلة الصبر والإيمان.
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress