محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

يوم السياحة العالمي 2017

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
م. عوني ناصر قعوار تحتفل منظمة السياحة العالمية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة في 27 ايلول من كل عام بيوم السياحة العالمي و كما جرت العادة فإن الاحتفال يقام لتسليط الضوء على احد أهم القضايا المرتبطة بصناعة السياحة برفعها شعار معين و سيكون الاحتفال لعام 2017 تحت شعار « السياحة المستدامة – أداة للتنمية « ، حيث سيقام هذا الاحتفال في قطر وفقاً لقرار الهيئة العامة لمنظمة السياحة العالمية.

أما اللقاء فسوف يركز على يناقش قضيتين رئيستين الاولى السياحة كمحرك رئيس للنمو الاقتصادي ، و الثاني السياحة و كوكب الارض للالتزام و لضمان مستقبل أكثر أخضرارا له.

و كما صرح الدكتور طالب الرفاعي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية بأن التنمية السياحة و السياحة المستدامة مرتكزة على خمسة محاور أولها التنمية الإقتصادية ، ثانياً المحور الاجتماعي لخلق وظائف لتحسين المستوى المعيشي للمجتمعات المحلية ، ثالثا المحافظة على البيئة ، المحور الرابع فيرتبط بالثقافة أما الخامس فيتعلق ببناء جسور السلام.

علماً بأن عدد السياح خلال السنة الاخيرة وصل الى 1.2 مليار سائح قطعوا الحدود الدولية خلال سنة واحدة فقط حسب احصاءات المنظمة ، و بناءاً عليه يتوقع أن يصل هذا العدد الى 1.8 مليار بحلول عام 2030.

و سوف يناقش مجموعة من المفكرين أهداف التنمية حيث تحتل السياحة المستدامة موقعاً راسخاً في خطتها و التي من أهم أهدافها الحد من الفقر بكافة أشكاله عن طريق تعزيز النمو الإقتصادي والتنمية على كافة المستويات ، وتوفير الدخل عبر خلق فرص العمل ، إضافة تعزيز فرص التعليم والتدريب المهني مع ضمان التعليم الجيد و الشامل و الثقافة البنّائة.

كذلك سيتم عرض استراتيجية قطر الوطنية لقطاع السياحة، التي تقدم نهجا مستدامة. وتتماشى هذه المبادرة مع رؤية قطر الوطنية 2030، التي تركز على التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية، وتعطي الاولوية للسياحة كعامل محفز للتقدم نحو اقتصاد أكثر تنوعا.

وأصبحت التنمية المستدامة موضوعاً غاية في الأهمية في السنوات الأخيرة حيث تشير التقديرات الى أنه وبحلول عام 2050 سيصل عدد سكان العالم الى 9 مليارات نسمة، الأمر الذي سينتج عنه حاجة ملحة لمعالجة التحديات التي تقف في طريق تحقيق التنمية المستدامة، أهمها خفض معدلات تلوث الهواء وإستخدام الطاقة النظيفة، وصولاً الى ضمان موارد مائية نظيفة ومصادر غذائية صحية ومناسبة.

وما زال قطاع البناء يشهد تزايداً مستمراً وذلك بسبب الإنفجار السكاني و زيادة معدلات التحضر للعيش في المدن، الأمر الذي أدى الى زيادة في معدل إنبعاثات الكربون والنفايات بكافة أشكالها و التي ثؤثر سلباً على كافة أشكال الحياة.

أما دور السياحة في تحقيق التنمية المستدامة فقد برز في عدة مواضيع منها انها مكنّت المرأة بطرق متعددة بتحقيق استقلاليتها المالية بتوفير فرص عمل أفضل من حيث الدخل في الشركات السياحية والمنشآت الفندقية على إعتبار أن قطاع السياحة يعتبر من القطاعات التي تستحوذ فيها النساء العاملات ورائدات في الأعمال على وظائف أفضل.

كذلك تعتبر السياحة من القوى التي لا يستهان بقدرتها بدفع عجلة النمو الإقتصادي العالمي ، فهي تُتيح في الوقت الحالي فرصة عمل واحدة من أصل 11 فرصة عمل في جميع أنحاء العالم والتي من خلالها تمكن المجتمع وخاصة الفئات العمرية الشابة من كلا الجنسين من الإستفادة لتعزيز وتطوير مهاراتهم المهنية.

ومن الجدير بالذكر أن التنمية السياحية تعتمد على جودة البنى التحتية العامة منها والمجهزة من القطاع الخاص، فضلا عن توفير بيئة مناسبة للإبتكار. خاصة في المجتمعات المحلية حيث تساهم بنسبة كبيرة من الفائدة لتلك المجتمعات و على كافة المستويات.

لذا يجب على القطاع السياحي ان يحفز بكافة الطرق الحكومة من أجل العمل على تحسين البنى التحتية وتحديث الصناعات بما يجعلها أكثر إستدامة وكفاءة من حيث إستخدامات الطاقة و بالتالي خفض الكلف التشغيلية مما يساعد في خفض اسعار و زيادة التنافسية و جذب عدد اكبر من السياح.

ويمكن للقطاع السياحي أن يلعب دوراً هاماً في الإسراع في تحقيق الإستدامة حيث أنه يعتمد حالياً على ممارسات الإستهلاك والإنتاج المستدامين وذلك من خلال دفع وتنفيذ برامج لرصد تأثيرات التنمية المستدامة على السياحة التي توفر فرص العمل وتعزز ثقافة إستهلاك المنتجات المحلية.

محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress