محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات أخبار مصورة صحة وجمال كاريكاتور فيديو إنفوجرافيك علوم وتكنولوجيا منوعات طفل وأسرة عين الرأي

مشاريع لحرق مليارات من الدنانير

طباعة
انسخ الرابط
تم النسخ
عصام قضماني المشاريع التي تستنطق الصحافة الوزراء المختصين فيها بين فترة وأخرى تحتاج الى مليارات من الدنانير مثل مشروع سكة الحديد الوطنية وكلفتها 2ر2 مليار دينار .

قد يكون هذا المشروع ممكنا , إذا كان خلف استمرار طرح وزارة النقل للمشروع الوطني للسكك الحديدية في الأردن رؤية إستراتيجية بعيدة المدى تتحقق فقط عندما يضاهي عدد سكان المملكة سكان مصر أو عندما يتوفر فائض مالي من تنفيذ جميع مشاريع البنية التحتية الضرورية المياه والكهرباء أو على الأقل تعبيد الطرق المهترئة.

التفكير في مشروع سكة حديد سيكون واقعيا لو أنه اقتصر على خط يصل إلى العراق لخدمة التجارة البينية , لكن هل حجم التجارة والشحن والركاب والمساحات بين المدن الأردنية يستحق إنفاق هذه المليارات.

أحدث دراسة للمشروع الذي يفترض ربط المدن الرئيسية ومراكز الإنتاج مع دول الجوار توصلت إلى أن تكلفة إنشاء البنية التحتية تبلغ 4 مليارات دولار و ملياري دولار كلفة أسطول النقل .

يكفي أن تنفذ وزارة النقل وصلة الشيدية في إطار سكة حديد العقبة وهو المشروع الذي يراوح مكانه منذ عقود..

لا يمل وزراء النقل المتعاقبون من تكرار الحديث عن مشروع شبكة السكك الوطنية , حتى مع ضعف جدواه الاقتصادية لصعوبة الربط الاقليمي لما تشهد الدول المجاورة من ازمات امنية وعائد يقدر ب 16 % لا يفي بالغرض مقابل كلفته الباهظة .

لا فائدة إقتصادية من المشروع من دون الربط مع الدول المجاورة لغايات نقل البضائع والركاب الا إذا كان لدى الخزينة مال فائض لا تحتاجه أو برصيد دين يساوي صفرا .

حتى مشروع وصلة الشيدية الذي كان يتكلف 53 مليون دينار حتى وقت بعيد عدا قيم الاستملاكات التي لم تسدد للمواطنين بعد , أدرجته الحكومة ضمن مشاريع صندوق التمويل الخليجي وقد كان من الأفضل أن يترك شأن إنشائها لشركة الفوسفات أسوة بميناء الفوسفات في العقبة , وتوجيه مخصصات الوصلة من المنح الخليجية الى مشاريع تحقق فوائد أكثر شمولية للإقتصاد الوطني.

الخزينة رصدت مخصصات لاستملاك وتخصيص الأراضي وكلفتها الإجمالية على مسار خطوط الشبكة 250 مليون دينار وما تبقى هو تدبير 750ر4 مليار دولار باعتبار أن كلفة الاستهلاك توفرت من «الصندوق الخليجي».

لتسويق المشروع تبالغ الوزارة في وصف كثافة عدد الركاب وضخامة حجم البضائع التي سينقلها وعن مراكز إنتاج غير موجودة .

الحديث عن مشروع سكة الحديد بدا منذ العام2006 قبل أن يغيب لعدم جدواه قرابة خمس سنوات ليعاد بعثه في سياق مشاريع الأحلام التي لا تتحقق.

qadmaniisam@yahoo.com
محليات اقتصاد عربي ودولي رياضة كتاب ملاحق مجتمع شباب وجامعات ثقافة وفنون دراسات وتحقيقات
جميع الحقوق محفوظة المؤسسة الصحفية الاردنية
Powered by NewsPress