عمان-الرأي-عُقدت في قسم اللّغة العربيّة في الجامعة المستنصريّة في العاصمة العراقيّة بغداد ندوة أكاديميّة متخصّصة عن المجموعة القصصيّة «تقاسيم الفلسطيني» للأديبة الدكتورة سناء الشّعلان.
قدّم النّدوة النّاقد العراقي الدّكتور حسنين غازي لطيف تحت عنوان» سردية البطولة والمقاومة في مجموعة تقاسيم الفلسطيني للروائية د. الشّعلان»، و قدّمه د.قيس العطواني.
و قال لطيف في معرض حديثه عن سرديّة البطولة والمقاومة في المجموعة هي سردية (البطولة والمقاومة) التي من خلالها استطاعت الروائية عبر قصصها في مجموعة (تقاسيم الفلسطيني) أن تسطر أروع الملاحم للمجاهد الفلسطينيّ العربي بكل أوصافه وملامحه التي استمدتها الروائية من انتمائها إلى وطنها الى (فلسطين)،وقد شكلت (فلسطين)المحور الأساس، ليس لكونها مكاناً أليفاً أو معادياً ،بل لأنّها تمثّل الإرث العربي المسيحي والإسلامي، ولما لها من دلالات تاريخية.
ويُذكر أنّ مجموعة «تقاسيم الفلسطيني» للشّعلان صدرت عن دار أمواج الأردنية للنّشر والتّوزيع ،تقع في 182 صفحة من القطع الصّغير،وتتكوّن من مئة وأربع وسبعين قصّة قصيرة موزّعة على سبعة عناوين كبرى،وهي تقاسيم الوطن،وتقاسيم المعتقل،وتقاسيم المخيّم،وتقاسيم الشّتات،وتقاسيم العرب،وتقاسيم العدوّ،وتقاسيم البعث.