عمان -  الرأي - وقع صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة وشركات توزيع الكهرباء، اتفاقيات أمس لتوزيع 42 الف لمبة من أصل مليون لمبة موفرة للطاقة للمنازل.

وبحسب بيان صحفي صدر أمس وتلقت «الرأي» نسخة عنه، قدم صندوق الطاقة المتجددة منحة قيمتها 6 ملايين دينار لشركات توزيع الكهرباء، بهدف توفير استهلاك الكهرباء ونشر ثقافة لمبات (ليد) عالية الجودة.

وأوضح البيان، أن هذا الصندوق يأتي ضمن الخطة الاستراتيجية للصندوق لتنفيذ برنامج مستمر للسنوات الخمس القادمة.

وقع الاتفاقية وزير الطاقة والثروة المعدنية / رئيس مجلس ادارة الصندوق الدكتور ابراهيم سيف  ومدير عام شركة كهرباء اربد احمد الذينات وشركة الكهرباء الاردنية مروان بشناق وشركة توزيع الكهرباء حسان الذنيبات.

وتضمنت الاتفاقية ان يقوم الصندوق بتقديم 42 الف لمبة في المرحلة الاولى من المشروع كمنحة، وان تقوم شركات توزيع الكهرباء بتامين توزيع وتركيب هذه اللمبات على المنازل واستبدالها باللمبات القديمة واتلافها بطريقة غير مضرة بالبيئة، مقابل اتعاب ادارية يدفعها الصندوق لهذه الشركات.

واكد الوزير سيف، ان الصندوق، الذراع التنفيذي للوزارة، يقدم هذا البرنامج الهام للمواطنين لتخفيض الفاتورة الشهرية للكهرباء، وللتخفيف من فاتورة الطاقة بشكل عام.

وقال ان الصندوق يعمل ضمن خطة عمل معتمدة للاعوام 2016-2020 تستهدف العديد من القطاعات (المنزلي، والفنادق، والمباني الحكومية، والمساجد، وقطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة)، اضافة الى تنسيق ودعم مبادرة جلالة الملك في تدفئة المدارس وتزويدها بالطاقة الشمسية.

واضاف ان الاتفاقية تاتي ضمن جهود ترشيد استهلاك الطاقة وتحسين استخدامها مؤكدا ان اللمبات تم اختيارها وفق مواصفات عالية الجودة.

من جانبه قال المدير التنفيذي للصندوق الدكتور رسمي حمزة ان الصندوق يعد رائدا في المنطقة من حيث برامجه وحجم اعماله كمؤسسة حكومية ويعمل ضمن رؤية وخطة استراتيجية شاملة وواضحة مؤكدة اهمية مشروع توزيع اللمبات لقطاع الطاقة والمواطنين.

وقال ان الصندوق تمكن خلال فترة قصيرة من لفت انتباه واهتمام المانحين لتنفيذ مشاريع استراتيجية بالتعاون والشراكة مع الصندوق (الحكومة الكندية والاتحاد الاوروبي والوكالة الامريكية للتنمية الدولية والوكالة الفرنسية للانماء الدولي)، مؤكدا ان الصندوق يعمل ضمن خطة معتمدة للاعوام 2016-2020.

وجاء المشروع تنفيذا للتوصيات المتعلقة بايجاد الية لتحفيز تنفيذ برامج كفاءة الطاقة وادارة الطلب على الطاقة في المملكة من خلال شركات توزيع الكهرباء المعنية بالنقل والتوزيع.

ويركز المشروع على تخفيض استهلاك الطاقة لدى الفئات المدعومة من المشتركين، حيث قامت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن بالتعاون مع  برنامج بناء قدرات قطاع الطاقة الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية وبالتشاور مع شركات توزيع الكهرباء بتقديم مقترحات للصندوق لتنفيذ مشروع استبدال اللمبات التوهجية ولمبات الفلورسنت بمثيلاتها من تكنولوجيا (الليد).

 

يمنع  الاقتباس  او اعادة  النشر الا بأذن  خطي مسبق  من المؤسسة الصحفية  الاردنية - الرأي .