مستشار الامراض النسائية والتوليد والعقم
 الدكتور سميح خوري-  من المهام التي يقوم بها حوض المرأة، ان يحفظ في الانثى اجهزتها التناسلية  ،وفي حدوث الحمل يكون الحوض مستعداً لنمو الرحم نمواً هائلاً، بحيث يتضاعف حجم الرحم اكثر من ثلاثة الاف مرة في نهاية الحمل.
يحفظ الحوض الرحم بداخله من الكدمات والهزات التي تتعرض لها المرأة، كما ان عليه ان يتقبل اخراج الجنين والمشيمة والاغشية الى الخارج اثناء الولادة.
في اثناء الجزء الاخير من الحمل، يحدث توسع في المفصلين العجزين الحرقفين، وايضاً يحدث توسع قليل في معصل العانة في مقدمة الحوض ليفتح بعض الشيء ويزيد من حجم التجويف الحوضي، وهذا مما يساعد على مرور الطفل في الطريق الضيق الذي احتار فيه الناس كيف يتسنى له ان يمر به دون أن يفجر ويموت فيه.
يعتبر الحوض الضيق واحدة من اكثر مسائل علم التوليد اهمية وتعقيداً، فتحدث عند ضيق الحوض اختلاطات تهدد الأم والجنين، ومفهوم ضيق الحوض هو ذلك الحوض الذي تبدل فيه الهيكل العظمي الى درجة، بحيث اذا مر من خلاله جنين كامل التمو، وجد عراقيل وصعوبات ذات طبيعية ميكانيكية، فعند ضيق بسيط في الحوض لا تتوقف نتيجة الولادة على ابعاد الحوض فقط, بل كذلك على وظيفة النشاط الولادي وعلى حجم الجنين.

ضيق الحوض
ان اسباب الحوض الضيق متعددة ومتباينة، منها:
1- نقص نمو الجسم بسبب الامراض المزمنة في دور الطفولة وفي دور النضوج الجنسي.
2- الكساح في دور الطفولة الذي يسبب تلين عظام الحوض وتشوهات العمود الفقري والاطراف السفلية والحوض.
3- سل العظام خاصة مفاصل الفخذ والعمود الفقري في الطفولة.
4- كسر عظام الحوض والملتئمة بصورة غير صحيحة والمصحوبة بالعرج.

سير الحمل عند ضيق الحوض
لا يستقر الرأس في نهاية الحمل في المدخل الضيق للحوض، ويقف عاليا زائحا الى اعلى الحجاب الحاجز وقعر الرحم، ونظرا لذلك ينشأ عند الحوامل عسر التنفس، تسرع ضربات القلب والتعب وانعدام تثبت الراس الى مدخل الحوض، يساعد على فرط حركة الجنين، وبناء على ذلك نلاحظ عند ضيق الحوض جيئات حوضية واوضاع مستعرضة ومائلة للجنين بصورة اكثر بكثير مما هو عليه عند الحوض الطبيعي.
وتشاهد ايضا جيئات الوجه والجنين عند ضيق الحوض، ويلاحظ ايضا خروج مياه الرأس قبل الاوان.
إن ولادة الجنين التام عند ضيق الحوض الشديد امر مستحيل، وبدون اجراء العملية القيصرية تموت الام والجنين جراء تمزق الرحم، اما في حالة ضيق الحوض البسيط او المعتدل، فتتوقف الولادة الى حد كبير على حجم ووضع وجيئة الجنين وقدرة الرأس على التكيف ومدى قوة الولادة
إن لفحص الحوض اهمية عظمى في علم التوليد، لان شكل وابعاد الحوض يؤثر بصورة حاسمة على سير عملية الولادة، فالحوض الطبيعي يعد احد الشروط الرئيسية لسير الولادة، فالحوض الطبيعي يُعد احد الشروط الرئيسية لسير الولادة بصورة صحيحة.
 إن شذوذ الحوض وانحراف تركيبه لا سيما قصر ابعاده يعرقل سير عملية الولادة او يخلق صعوبات يتعذر التغلب عليها، وعملية فحص الحوض، تتم عن طريق المعاينة واللمس وقياس ابعاده، ومن خلال قياس الابعاد الخارجية للحوض، يتم الحكم على حجم وشكل الحوض، ولقياس الحوض تستعمل آلة قياس الحوض، وتقاس عادة اربعة أبعاد للحوض، هي ثلاثة ابعاد عرضية وبعد واحد طولي.