عمان - الرأي - اكد الداعية الاسلامي الدكتور عائض القرني على الدور الذي يضطلع به الشباب المسلم في حمل رسالة الاسلام العظيم للعالم اجمع .واضاف خلال محاضرة القاها امس في الجامعة الاردنية بدعوة من المركز الثقافي الاسلامي بعنوان « لا تحزن» ان الاسلام يقوم على مبادئ راسخة اساسها توحيد الله والايمان برسالة نبيه والارتباط الدائم بالخالق بالصلاة وتربية النفس وتقويتها .
وحدد المحاضر قواعد مهمة انطلقت منها رسالة الاسلام المشرقة اهمها : طلب العلم والمعرفة فكانت «اقرا» اول ما نزل على الرسول الكريم لمعرفة الخالق وايات الله والكون، مشيرا الى ان العلم البوابة الكبرى للسعادة في هذه الحياة التي تشهد صعوبات يتعرض لها الانسان في حياته المعيشية .
وتناول القرني ايات كريمة من القران الكريم واحاديث نبوية شريفة تحث على طلب العلم والمعرفة ومواجهة الصعاب، لافتا الى ضرورة استثمار العلم في ترسيخ وتعزيز مكارم الاخلاق للبعد عن خطاب التطرف واقصاء الاخرين .
 وعرض الشيخ القرني في المحاضرة التي حضرها عميد كلية الشريعة الدكتور محمد الخطيب وحشد من طلاب وطالبات الجامعة نماذج من الكتاب الذي الفه بعنوان «لا تحزن» والذي يركز على مشاكل يواجهها الانسان سواء في موافقة اليومية او المشاكل الحياتية العامة .
 يشار الى ان القرني الذي يزور المملكة في الوقت الحاضر قد خص الاردن بابيات شعرية خلال المحاضرة اشاد فيها بحسن اخلاق الاردنيين ومحبتهم ومكارمهم خلال تعاملهم مع الاشقاء العرب .وكان مدير المركز الثقافي الاسلامي الدكتور عدنان العساف الذي ادار المحاضرة قد القى كلمة في مستهل المحاضرة اشاد فيها بالمنهج الاصلاحي الذي التزم به الداعية القرني خصوصا ما ورد في مؤلفاته ومنها كتاب «لا تحزن» .
واشار العساف الى ان كتاب لا تحزن من الدراسات والموسوعات الاسلامية الشهيرة في العالم العربي والاسلامي لما تضمنه من خطاب راشد ومعلومات قيمة تدعو النفس الى التفكير والتأمل لتحقيق مشاريع نهضة الامم وسعادتها.