معان - هارون آل خطاب - طالب العاملون في مناجم الشيدية أمس، بتحسين ظروفهم المعيشية، وذلك خلال اعتصام أمام بوابة المنجم التابع لشركة الفوسفات.
واوضحوا، أن إدارة الشركة لم توف بوعودها السابقة المتعلقة بتحسين ظروفهم الوظيفية، وتثبيت المعينين مؤخرا من حملة الشهادات الجامعية، ومن تم تعيينهم على نظام العقود.
وأشاروا، أن الشركة لم تقر مكافأة نهاية الخدمة، ولم تنظر في أمر صرف بدل السكن أسوة بالعاملين في مناجم أخرى تابعة للشركة، إلى جانب أنها لم تعمل على صيانة سكنات العاملين في المناجم، وتسكين العاملين بنظام الورديات.
وعبر المحتجون الذين نصبوا خيمة أمام مدخل المنجم، عن تخوفهم من نظام الهيكلة المطروح لدى إدارة الشركة.
من جانبه أكد الرئيس التنفيذي لشركة الفوسفات عماد المدادحة، أن إدارة الشركة تبحث مطالب العاملين، وأنها ستتخذ كل ما بوسعها خدمة الشركة والعاملين فيها.
وأوضح المداحة، أن الشركة تعمل جاهدة على تهيئة الظروف الملائمة للعاملين، وانها ملتزمة بالاتفاقية المبرمة مع النقابة العامة للعاملين بالمناجم والتعدين.
وقال رئيس نقابة العاملين في المناجم والتعدين خالد زاهر الفناطسة « أن إدارة الشركة ستقوم وخلال الأيام القادمة بتثبيت العاملين بالعقود من الجامعيين الذين تم تعيينهم في الشركة «.
واوضح الفناطسة، أن الشركة قدمت دعما ماليا لصندوق إسكان العاملين بالشركة أمس بمبلغ (750 ألف دينار)، ما سيسهم في شمول اكبر عدد من العاملين بالاستفادة من قروض الإسكان الذي يقدمها الصندوق.
وأشار الفناطسة، أن النقابة عملت وضمن قانون العمل وقنوات الحوار مع إدارة الشركة، على تحقيق العديد من المطالب التي تخص العاملين في مواقع العمل والحوافز التي تضمن تهيئه الظروف المناسبة للعمل بما ينعكس إيجابا على رفع طاقة الإنتاج.
وأكد الفناطسة، أن النقابة ملتزمة بموجب الاتفاقية الموقعة مع إدارة الشركة بداية العام الجاري، بعدم المطالبة بأي مطالب عمالية مالية، وأنها ستعمل حاليا على وضع أولوية مطالب العاملين مع بداية العام القادم.