عمان- الرأي - افضت النتائج الاولية للانتخابات النيابية أمس الأول إلى مفاجآت ورغم مقاطعة المعارضة الإسلامية، صوّت الأردنيون بكثافة أول من أمس إذ وصلت نسبة المصوتين إلى, 57 % من بين مليونين و(200) ألف يحق لهم التصويت.
 وبحسب النتائج، فإن ( 110) نائبين من أعضاء مجلس النواب الجديد، الذي يبلغ عدد أعضائه (150) عضوا، وجوه جديدة، تدخل العمل البرلماني للمرة الأولى, فيما عاد إلى المجلس (24) نائبا من المجلس السابق و(16) من المجالس السابقة.
وسجلت المرأة الاردنية من تسجيل مفاجئة من العيار الثقيل, إذ استطاعت الحصول على (18) مقعدا في سابقة بتاريخ المجالس النيابية, منهن ثلاثة مقاعد بالتنافس الحر بالإضافة إلى (15 ) مقعدا مخصصة للكوتا النسائية.
 وفاز في الانتخابات وجوه إسلامية مستقلة ( إخوانية سابقة ) .و دخل المجلس الجديد 3 من مالكي القنوات الفضائية المحلية وهم: زكريا الشيخ من قائمة الوسط الإسلامي ومالك قناة الحقيقة الدولية، والأكاديمية رولا الحروب التي تملك وزوجها رياض الحروب قناة جوسات الفضائية، وأحمد الرقيبات الذي يملك قناة نورمينا الفضائية، إضافة إلى الاعلامي عساف الشوبكي والصحافية خلود الخطاطبة بمقعد عن محافظة عجلون وعاد الاعلامي النائب جميل النمري الى المجلس.
ونجح نائبان اوقفا قضائيا بتهمة تقديم المال السياسي خلال حملتهما الانتخابية، وهما رئيس قائمة الاتحاد الوطني الكابتن محمد الخشمان, واحمد الصفدي, وتم الإفراج عنهما بعد إعلان النتائج أمس بالكفالة المالية.