وليد سليمان - قد يكون لنا أن نتساءل كجمهور من المستمعين القدامى لماذا كانت المطربة شادية هي من أكثر المطربات اللواتي كان لهن اسهام كبير في أداء الأغاني التي تعرض عواطف الأمومة والمحبة ما بين الأم وأبنائها والحياة الأسرية السعيدة.. رغم أن شادية المولودة في العام 1930 والتي تزوجت ثلاث مرات ولم تنجب أي طفل لا من عماد حمدي ولا صلاح ذو الفقار ولا زوجها الثالث الاذاعي عزيز فتحي.. فقد كانت لها محاولات انجاب لم تنجح بسبب حالتها الصحية الخاصة في هذا الأمر.
لذا ظلت شادية رغم حبها الجارف للأطفال تحن وتشتاق أن تنجب ولو طفلاً واحداً.. لكن القدر حرمها من ذلك وتلك هي مشيئة الله سبحانه وتعالى.
وفي خضم مسيرة حياة هذه الانسانة الرقيقة المشاعر قامت بتمثيل حوالي مائة فيلم سينمائي عدا المسرحيات.. لكنها قدمت للغناء العربي أكثر من (600) أغنية منوعة. وأكثر من عشر أغان حول حبها للأطفال والطفولة والأمومة وعن حبها للأم الحنون.. وذلك من خلال قصص الافلام ومجريات أحداثها الانسانية الاجتماعية والدرامية والتي شاركها في التمثيل عمالقة السينما المصرية.
وفي العام 1986 اعتزلت شادية الفن عندما تحجبت وزاد اهتمامها بالعبادة لله تعالى وبعمل الخير للأفراد والعائلات الفقيرة, والمساهمة في دور رعاية الايتام هؤلاء الأطفال الذين حرموا من حنان وعطف الأم.

ماما يا حلوة
تغني شادية في أحد أدوارها في أحد الافلام لأمها وهي تقول:
ماما يا حلوة يا أجمل غنوة
عايشة في قلبي وجوا كياني
غالية عليّا وضيّ عنيّا
ماما يا حلوة يا أول كلمة
يا أول كلمة نطقها لساني
ماما يا ماما.. ماما يا ماما
انتي يا ماما ملاك من الجنة
تحت جناحك أعيش واتهنى
انتي حياتي وابتساماتي
مين غطاني مين.. مين هناني مين؟!
مين غيرك يا حلوة يا ماما
لما أضمك وتضميني
تبقى الدنيا مش سيعاني
ويزيد شوقي وألقى حنيني
وتخليني أضمك تاني

سيد الحبايب
وفي أغنية أخرى بعنوان سيد الحبايب والمقصود أي الطفل الابن ابن شادية في الفيلم السينمائي حيث تقوم بتسليته ومرجحته واللعب معه وهي تغني له قائلة:
سيد الحبايب يا ضنايَ انت
وكل أملي ومنايَ انت
يا أحلى غنوة في دنيا حلوه
غنت وقالت معايَ انت
سيد الحبايب يا ضنايَ انت
من ابتسامتك ومن كلامك فرحة عينيّا
قلبي بياخذني وانت في حضني ويلف بيّا
تقول يا ماما يا قلب ماما
مشبعش عمري من الكلمة ديا
سيد الحبايب يا ضنايَ انت
ان غبت عني يا حتة مني
روحي تناديلك.. وبنسى همي
ساعة باسمّي عليك وأشيلك
لو يحرموني من نور عينيا
مطرح ما تبقى أشوف وجيلك
وسيد الحبايب يا ضنايَ انت

أغنية أمي
وفي أغنية لشادية تقول فيها ضمن قصة الفيلم لأمها ما يلي:
ضميني ذوبيني غرقيني في الحنان
خذوني طهريني واغسليني من الاحزان
يا أصل الكون يا صخرة
يا جنة الانسان
الدنيا ما تسوى حضنك
أنا في حضنك يا أمي بحس بالأمان

نور عيني
وفي هذه الأغنية تقول المطربة وهي تغني لبنتها الصغيرة التي يبلغ عمرها السنة الواحدة أثناء حفلة عيد ميلادها والأسرة من حولها:
يا نور عينيا وأكتر
واكتر شويا
يا أعز عندي من الدنيا ديّا
يا نور عينيّا
زوقنا عيدك بشمعة واحدة
يا وردة لسه راح تبقى وردة
يا ربي بارك يا ربي خلّي
واعيش أشوفك بطرحة
وأشوفك عروسة يا حلوة
وبعد.. لا بد من الاشارة الى أننا في هذه المناسبة السنوية عيد الأم والأسرة نقوم بكل الود والتقدير والاحترام نحن الكبار والصغار بتقديم كل المحبة العميقة للأمهات الطيبات.. وحتى الراحلات بقراءة القرآن والترحم عليهن.. وتقديم الصدقات عن أرواحهن وزيادة الصلة ما بين الاخوة والاخوات لتذكر الأم التي كانت تعطي الكثير الكثير من حياتها وراحتها لأولادها الذكور والاناث وهم صغار.
والأم الحاضرة اليوم ما بيننا نلتقي حولها ونقبلها ونغني لها ونرقص معها لنرسم الفرح والابتسام على وجهها.. ونقدم لها الهدايا حتى ولو كانت بسيطة.. أو حتى الزيارة ولو كانت سريعة.. ليجتمع الاخوة والاخوات والاحفاد والأباء كذلك لتحية الأم والخالة والعمة والجدة لأنهن كلهن بمثابة الأم الحنون المعطاء لباقي أفراد الأسرة.
waledsleman25@yahoo.com