قبل 6 أيام من إعلان لائحة ترشيحات جوائز الأوسكار، مقدم الحفل بيلي كريستال يطلق فيلمًا عما وراء كواليس التحضيرات لأضخم حفل فني؛ حيث تذهب ترشيحات إلى كلوني وستريب.
و في ظل ترقب المجتمع الهوليوودي لجوائز الأوسكار الشهر المقبل، نشرت أكاديمية الجوائز العريقة فيديو جديدًا للممثل بيلي كريستال يصف فيه الحفل بأنه «جد كل الحفلات».
ويتضمن الفيلم لقطات طريفة لكريستال وهو يقف بين تماثيل أوسكار الكبيرة، ولقطات لما وراء الكواليس للتحضيرات القائمة على قدم وساق.
جدير بالذكر أن الممثل الشهير سيقدم الحفل للمرة التاسعة في حياته. ويقف في المرتبة الثانية خلف الممثل بوب هوب الذي قدمها 18 مرة. وقال كريستال إن روح الحفل ستكون: «كيف وقعت في حب الأفلام؟».
ومن المتوقع أن تشحذ هوليوود كل طاقتها في 26 فبراير/شباط المقبل؛ حين يشهد الحفل ال84 منافسة حامية بين عدد من كبار نجوم هوليوود في مسرح «كوداك» بمدينة لوس أنجلوس. ومن المتوقع أن تُنشَر لائحة الترشيحات بعد 6 أيام.
وبدأت شركات الإنتاج الشهر الماضي حملات إعلامية وإعلانية للترويج لأفلامها من أجل ضمان ترشيح إنتاجاتها والحصول على جائزة أوسكار.
ومن أهم الأفلام التي طُرح اسمها بشدة ترويجيًّا، آخر جزء من سلسلة أفلام «هاري بوتر»؛ فقد خصصت شركة وارنر براذرز مبالغ طائلة من أجل الحصول على دعم هوليوودي لترشيح بطلي العمل ضمن جائزتي أفضل ممثل وممثلة، لتشكل اعترافًا تاريخيًّا بنجاح السلسة الخيالية التي لم تحصل على جائزة أوسكار منذ انطلاقها قبل 10 سنوات.
وعادةً ما تسبق الأوسكار جوائز مثل «جولدن جلوب» و»بافتا» وغيرهما. وتبدو من النتائج الواردة حتى الآن -حتى الترشيحات- أن جائزة أفضل ممثل ستكون من نصيب الممثل جورج كلوني (The Descendents)، وأفضل ممثلة لميريل ستريب عن فيلم حياة مارجريت تاتشر (The Iron Lady).