عمان - محمود اللوانسة

خسر الفيصلي أمام ضيفه العقبة بنتيجة ٠-١، في لقاء أقيم اليوم على ستاد عمان الدولي، ضمن ختام الأسبوع الثامن عشر لدوري المحترفين لكرة القدم.

وبهذا الفوز وصل العقبة إلى المركز الثامن برفقة سحاب بالرصيد ذاته (١٩)، فيما بقي الفيصلي في المركز الرابع برصيد (٣٠).

وفي الحديث عن أجواء اللقاء، نشطت تحركات العقبة منذ البداية بعد أن أظهر انضباطاً تكتيكياً عالياً بين صفوفه التي تواجدت بكثرة في منطقة العمليات ونجح في تسجيل الهدف الأول عند الدقيقة (5) عبر لاعبه المصري محمد الزهيري.

بالمقابل لم تنجح تحركات للفيصلي بالسيطرة على الكرة وكانت له زيارات خجولة على مرمى العقبة، وأخطر فرصه جاءت من كرة حرة مباشرة نفذها عدي زهران من على مشارف المنطقة وارتطمت بالعارضة، وبعدها لم تكشف الدقائق المتبقية عن شيء جديد للفريقين.

بدأ الفيصلي الشوط الثاني بنسق هجومي، بعد أن دفع مدربه محمود الحديد بورقة هجومية جديدة، فيما تراجع مستوى العقبة عن المستوى الذي ظهر به في الشوط الأول وانشغل بالدفاع عن مرماه، وحاول الهجوم عبر الكرات المرتدة.

ومع مرور الوقت وصولاً إلى منتصف الشوط أغلق العقبة الطرق نحو مرماه ومن منتصف الملعب وقطع الكرات وتقدم بهجمات منظمة وقف بوجهها الحارس يزيد أبو ليلى مبعداً كرات خطيرة.

استمر العقبة بقوته الدفاعية بعد أن نشطت بشكل لافت تحركات الفيصلي باحثاً عن التعادل على أقل تقدير لكن دون فائدة لتظهر صافرة معلنة نهاية المباراة لصالح الفريق القادم من أقصى الجنوب بهدف نظيف.