الرأي- وكالات

عبّرت دولوريس أفيرو، والدة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، عن رغبتها في رؤية "الدون" وهو يلعب مجددا في صفوف نادي سبورتينغ لشبونة، قبل أن تموت، على حد وصفها.

وفي مقابلة للبودكاست الخاص بنادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي، قالت دولوريس: "يتوجب على رونالدو العودة للنادي. لو كان الأمر بيدي لما تركته يلعب خارج الفريق"، مضيفة أن رونالدو "يعشق مشاهدة مباريات سبورتينغ لشبونة".

وأشارت إلى أنه طلبت بالفعل من رونالدو اللعب للنادي البرتغالي قائلا: "قلت له بالفعل: يا بني، قبل أن أموت، أريد أن أراك تعود إلى سبورتينغ".

وكان رد مهاجم مانشستر يونايتد على طلب والدته ببساطة "سنرى"، حسبما ذكرت دولوريس.

وقد تتحقق رغبة دولوريس عن طريق حفيدها كريستيانو جونيور، وهو لاعب شاب واعد في أكاديمية يونايتد، وترى فيه الجدة "نجما واعدا أفضل من والده في ذات العمر".

وأضافت دولوريس: "رؤيتهما معا في سبورتينغ سيكون حلمي دائما"، حسبما نقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية.