عمان – محمد العياصرة

يدخل السلط عند السابعة والنصف مساء اليوم، مواجهة الحسم في كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عندما يحل ضيفاً على الكويت الكويتي، ضمن الدور قبل النهائي من منطقة غرب القارة.

يدرك ممثل الكرة الأردنية أن مواجهة «الفرصة الواحدة» أمام الكويت لا تقبل غير الفوز للمضي قدماً الى المشهد النهائي لمنطقة الغرب، حيث يقام هذا الدور بنظام خروج المغلوب من مرة واحدة، الامر الذي يفرض على «الرهيب» الوقوف بكل ثقله وقوته من أجل تحقيق الهدف المنشود.

تملك كتيبة المدرب الوطني القدير جمال أبو عابد، كافة المقومات لتخطي عقبة اصحاب الأرض على الرغم من صعوبة المهمة، حيث يتطلع السلط للمضي قدماً في موسم مثالي ينافس خلاله الفريق على جميع الالقاب، محلياً وقارياً، بانتظار محطة الكويت مساء اليوم.

وعبر السلط الى الدور الحالي من البطولة الآسيوية، بعد ان حل ثانياً في مجموعة ضمت المحرق البحريني والانصار اللبناني ومركز بلاطة الفلسطيني، حيث ارتضى ممثل الكرة الاردنية بالوصافة بعد ان تأخر بفارق الاهداف فقط عن المتصدر البحريني.

في المقابل، تصدر الكويت مجموعته في العاصمة عمان بـ7 نقاط، على حساب الفيصلي الذي جاء ثانياً وفقد فرصة التأهل (6 نقاط)، الى جانب تشرين السوري وشباب الامعري الفلسطيني.

في نظرة على المنافس، فان الكويت الذي عزز صفوفه بشكل لافت هذا الموسم، وصل الى نصف نهائي كأس الامير في البطولة المحلية قبل ايام، سعياً لاستعادة بريقه بعد ان حل ثالثاً في دوري بلاده الموسم الماضي، لكن ذلك لن يشكل عائقاً أمام تطلعات وآمال السلط الطامح بقوة لإعادة اللقب الآسيوي الى الاردن.

ويعيش السلط فترة جيدة على المستوى المحلي، بوصوله الى ربع نهائي الكأس واستقراره ثالثاً بدوري المحترفين، ليفرض نفسه منافساً على الالقاب، لتمتد التطلعات خارج الأردن صوب البطولة الآسيوية، بانتظار تخطي عقبة الكويت.