عمان - الرأي

لا يزال الضغط متواصلاً على صدارة دوري المحترفين لكرة القدم وفارق النقطتين بين صاحب الريادة الوحدات والرمثا المطارد الأقرب له مستمراً.

الليلة قبل الماضية، تمكن الرمثا عبر الهدف الوحيد الذي سجله حسان الزحراوي من الخروج فائزاً على سحاب في مباراة أقيمت على ستاد الحسن بإربد وشهدت سخونة لافتة معظم فتراتها بفضل ما قدمه الفريقان من مجهودات كبيرة.

ورفع الرمثا رصيده إلى ٣٧ نقطة في المركز الثاني، فيما تجمد رصيد سحاب عند ١٨ نقطة في المركز الثامن.

وقبل ذلك، ويوم الخميس تحديداً، عاد الوحدات من زيارته إلى ستاد الأمير حسين بانتصار ثمين على مضيفه السلط بهدف دون رد حمل توقيع محمود زعترة.

واستطاع الوحدات بذلك من البقاء على القمة برصيد 39 نقطة، كما تسبب بتوسيع الفارق بينه وبين السلط الذي ظل ثالثاً إلى 7 نقاط.

وفي حوار ما تحت القمة، ضرب الفيصلي بـيد من حديد مرمى الجزيرة وبرباعية نظيفة،سجلها أحمد العرسان في الدقيقة الأولى، ويوسف الرواشدة في الدقيقتين 21 و41، ونزار الرشدان (60).

ولا يزال الفيصلي بذلك رابع الترتيب برصيد 30 نقطة، مقابل بقاء الجزيرة عند 22 نقطة.

أما الحسين الذي يلازم المركز السادس فقد خطف فوزاً أمام مضيفه الجليل بهدف قاتل بالوقت بدل الضائع في اللقاء الذي جمعهما على ستاد الأمير محمد بالزرقاء.

وسجل محمد الموالي في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع هدف الحسين الذي رصيده إلى النقطة ٢٨، وبقي الخاسر ١٦.

وفي مباراة أخرى، فاز شباب العقبة على البقعة بهدف دون رد، أحرزه محمد زهير، ليتقدم للمركز العاشر برصيد 16 نقطة، وبفارق الأهداف فقط عن معان صاحب المركز التاسع، الذي لعب بدوره في ساعة متأخرة من الليلة الماضية أمام شباب الأردن (22 نقطة)، في ختام مباريات الأسبوع السابع عشر.