عجلون - الرأي

نفذت بلدية عجلون الكبرى، حملة نظافة شاملة اليوم الأربعاء، بمشاركة عمال الوطن وآليات البلدية بالتعاون مع مجلس الخدمات المشتركة لمحافظة إربد ونادي عجلون الرياضي، استعدادا لانطلاق الحملة الشاملة التي ستطلقها وزارة الإدارة المحلية في جميع بلديات المملكة، تحت شعار "بسواعدنا" يوم السبت المقبل.

وقال نائب محافظ عجلون، رئيس لجنة البلدية الدكتور علي اللوزي، إن الحملة تركزت على امتداد المناطق السياحية، حيث شملت منطقة اشتفينا وسوس راسون شمالاً، وصولاً لوسط مدينة عجلون، كما شملت المدخل الجنوبي للمحافظة، ومنطقة القاعدة وحتى وسط منطقة عنجرة.

وأكد الدكتور اللوزي أهمية العمل جنباً إلى جنب وبروح الفريق الواحد بين جميع الجهات ذات العلاقة والمؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني والهيئات التطوعية والشبابية، بهدف توزيع الأدوار والمهام وتعزيز مبدأ التشاركية في العمل لتحسين الوضع البيئي في جميع مناطق البلدية.

وشدد على ضرورة الاستمرار في تنفيذ مثل هذه الحملات، بهدف المحافظة على نظافة الأماكن السياحية ومناطق التنزه لتبقى نقاط جذب سياحي، مشيراً الى أن الحملة شملت جميع المناطق بإزالة جميع أنواع النفايات والانقاض ومخلفات البناء التي يتم طرحها بطريقة عشوائية على جوانب الطرق، مما يشوه الطبيعة ويتسبب في إحداث خلل بالمنظومة البيئية. وأضاف الدكتور اللوزي، أنه تم توزيع حاويات في أماكن التنزه والأماكن السياحية التي شملتها الحملة، لحث الزوار والسياح لوضع النفايات بداخلها بدلاً من رميها تحت الأشجار وعلى جوانب الطرق بطريقة غير حضارية.