رام الله- وكالات

أعلنت ألمانيا عزمها دعم مشاريع جديدة في الاقتصاد الفلسطيني بمبلغ 100 مليون يورو خلال العامين المقبلين.

وجاء في بيان من المكتب التمثيلي الألماني في رام الله اليوم الأربعاء أن الهدف من الدعم، من بين أمور أخرى، هو التخفيف من عواقب جائحة كورونا، وتمكين الشباب من الحصول على تعليم جيد، ودعم البلديات في الإصلاحات الإدارية.

وأضاف البيان أنه تم الاتفاق على التعاون الإنمائي خلال مفاوضات حكومية افتراضية. ومثّل الجانب الفلسطيني في المفاوضات رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية في رام الله بالضفة الغربية.

وكانت ألمانيا قد أعلنت في أيار/مايو الماضي عن تقديم مساعدات إنسانية لقطاع غزة بقيمة 40 مليون يورو. وفي ذلك الوقت، دار نزاع مسلح استمر 11 يوما بين إسرائيل ومسلحين فلسطينيين في المنطقة الساحلية. وتحكم حركة حماس الإسلامية الفلسطينية قطاع غزة. ويصنف الاتحاد الأوروبي وإسرائيل والولايات المتحدة حماس على أنها منظمة إرهابية.