رام الله - بترا

حذّر قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، من العواقب الخطيرة نتيجة استمرار الانتهاكات والاعتداءات الاسرائيلية على المقدسات الاسلامية في المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة والمسجد الإبراهيمي بمدينة الخليل.

وقال الهباش في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، تعليقًا على قيام مجموعة من المستوطنين اليهود اليوم بممارسة تعاليم "دينية" داخل المسجد الأقصى، إن ذلك يمثل انتهاكا سافرًا واستفزازًا صارخًا لمشاعر المسلمين الذين يمثل الأقصى جزءًا لا يتجزأ من عقيدتهم الدينية، ما ينذر بردود فعل قد تقود الى انفجار شامل يطيح باستقرار الدول ويهدد مصالح الجميع.

وشدد على وجوب احترام عقيدة المسلمين وحقهم الديني والتاريخي والسياسي في القدس والمسجد الأقصى والمسجد الابراهيمي، محذرًا من الاستهانة بقوة وتأثير المشاعر الدينية لدى المسلمين ودورها في تحريك الجماهير بشكل لا يمكن السيطرة عليه.

وجدد تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه الدينية والسياسية والتاريخية في أرضه ومقدساته، داعيًا جماهير الأمة العربية والإسلامية وشرفاء العالم الى الوقوف بقوة مع نضال الفلسطينيين المشروع في مواجهة الاحتلال والعدوان الإسرائيلي.