المفرق - توفيق أبوسماقه 

قال رئيس جامعة آل البيت الدكتور هاني الضمور،إن الجامعة عازمة على استقطاب الطلبة الأجانب للدراسة بها في مختلف التخصصات المتوفرة في كليات الجامعة من خلال استحداث إدارة داخل الجامعة معنية بذلك.

و أضاف في أول تصريح صحفي الى الرأي بعدما صدرت الإرادة الملكية السامية بتعيينه رئيسا لجامعة آل البيت،أنه سيتم عاجلا استحداث إدارة لتسويق الجامعة دوليا لأنها تفتقر لذلك رغم ما تتمتع به من سمعة طيبة في الوسط الأكاديمي المحلي و الدولي.

و أشار إلى عزم الجامعة على تشكيل لجنة استشارية عليا تضم جميع الأطراف الفاعلة في المفرق من مختلف المواقع بما فيهم نواب المحافظة،لغايات الإرتقاء بالجامعة و تطويرها من مبدأ الشورى الذي تتمتع به القيادة الهاشمية.

و أعلن الضمور عن وصول جامعة آل البيت إلى يوبيلها الفضي بعد أن تخطت (٢٥) عام من التأسيس و تخريج شخصيات قيادية في جميع الحقول العلمية التي تدرسها الجامعة،ما يتطلب توثيق هذه المسيرة و التاريخ من خلال تشكيل لجنة لهذا الهدف و منه تأليف كتاب يسرد تاريخ الجامعة و يوثق تطورها في جميع المراحل الزمنية منذ التأسيس و حتى اليوم.

و قال:"إننا في الجامعة لا نتكئ على الأقوال و حسب،بل هنالك أفعال سيلاحظها الجميع خلال الفترة القريبة المقبلة من خلال خطة و برنامج زمني ينقل الجامعة إلى العالمية بهمة الجميع و تكاتفهم".

و عن ملامح الخطة التنفيذية الجديدة و التي هدفها الإرتقاء بالجامعة أكاديميا و علميا و اقتصاديا،أشار الضمور،الى أنه من غير المعقول أن الجامعة لا تستجيب للميزات التي تتمتع بها محافظة المفرق و منها الزراعية كسلة غذائية هامة للوطن بأكمله،الأمر الذي يستدعي استحداث كلية تعنى بالتغذية و التصنيع الغذائي خدمة للقطاع الزراعي في المحافظة و الوطن،كما أنه سيتم استحداث كلية للسياحة و الآثار كونه محافظة المفرق تتمتع بميزات مهمة جدا في هذا القطاع.

و أكد الضمور حرص الجامعة على تطوير قسم التربية الرياضية ليتحول إلى كلية تعنى بتدريس علوم الرياضة التطبيقية،منوها إلى أن جزء كبير من الخطة يعتمد على تفعيل الاستثمار كونه الجامعة تحتل موقع استراتيجي في المفرق و على طرق دولية مؤدية الى بلدان الجوار.

و لفت إلى أن الجامعة عازمة أيضا على تقديم نموذج يحتذى لداخل و خارج الجامعة في مجال رعاية ذوي الإحتياجات الخاصة بتوفير المرافق المناسبة لهم و جميع الخدمات التي يحتاجونها،مشددا على أن الجامعة يتوفر بها العديد من الفرص الغير مستغلة و التي يجب استغلالها و هو ما يحتاج للقرار الصائب و الجريء و الذي في نهاية المطاف يصب في مصلحة الجامعة و تحسين جودة التعليم فيها بما ينعكس على الطلبة و مدرسيهم بالإيجاب.