بكين - بترا

بدأت الصين باستخدام روبوت محلي التطوير للجراحة بالمنظار، في التجارب العملية بمجال أمراض النساء في المستشفيات، ما يمثل طفرة في صناعة روبوت الجراحة المحلية. ويسمح الروبوت الذي تم تطويره من قبل شركة محلية للروبوتات الطبية، للأطباء المدربين بشكل خاص بأداء العمليات الجراحية بدقة وتحكم أكثر مما هو ممكن بواسطة التقنيات التقليدية. وقال خبراء الشركة إن العمليات الجراحية بمساعدة الروبوت، هي تقدم كبير في التكنولوجيا الطبية، لافتين الى انه تم استخدام الروبوتات الجراحية فقط في أقسام أمراض النساء والتوليد في عدد قليل من المستشفيات، موضحين ان الجراحة الروبوتية تقليل الصدمات الجراحية وتسرع تعافي المرضى . وكانت التكلفة الباهظة لا يمكن تحملها بالنسبة لمعظم المرضى، هي ما يعيق تطوير الجراحة الروبوتية في الصين. وتعد الروبوتات الجراحية المحلية التطوير في الصين أكثر فعالية من حيث التكلفة مقارنة بنظيراتها الأجنبية، ولديها إمكانات هائلة للترويج لها في الهيئات الطبية على المستوى القاعدي. واضافوا انه سيتم استخدام الروبوتات الجراحية على نطاق واسع في مجالات أخرى، بما في ذلك الجراحة العامة وجراحة الصدر في المستقبل. --