عمان - عبير كراسنة وتبارك الوهيبي

أقل من نصف ساعة؛ هو الوقت الذي تستغرقه الرحلة التي انطلقت بواسطة الباص سريع التردد من محطته الأولى في صويلح متوجهاً إلى نقطة الوصول الأخيرة في مساره التجريبي إلى محطة رأس العين..

بعد تشغيل الباص السريع، الذي طال انتظاره من قبل الأردنيين، قامت «الرأي» بتجربة استخدامه، من لحظة انطلاقه حتى محطة الوصول، فالبداية كانت بالوقوف عند النقطة المحددة للباص، ومن ثم التوجه لمقر المحطة وشراء البطاقة المخصصة له وتعبئتها من داخل المحطة، وبعد ذلك تم التوجه إلى المكان المحدد للباصات والانتظار لمدة لا تتجاوز 5 دقائق، باستثناء أوقات الذروة قد تطول قليلا، يصل الباص ويبدأ الركاب بالصعود، حيث يتم استخدام البطاقة من خلال نظام تعريف توضع عليه.

وعند الوصول لكل نقطة إنزال وتحميل يتم إضاءة الباص باللون الأحمر وإصدار صوت لتنبيه المواطنين لوصول الباص إلى نقطة نزول.

كان من الملاحظ أن إقبال المواطنين على الباص كبير، وتبدو رحلة الباص بالنسبة لهم وكأنها رحلة سياحية، حيث قام عدد كبير من ركاب الباص بالتقاط صور لهم، وهم بداخل الباص، وإرسالها لأصدقائهم أو عائلاتهم.

ورصدت الرأي مجموعة من الركاب يتصلون بأهلهم وأصدقائهم ليخبروهم أنهم يركبون الباص السريع، وكان إنطباع الركاب أن الإجراءات الخاصة بركوب الباص والوصول إلى الجهة المرادة إجراءات سهلة، وتجربة ركوب الباص واستخدامه مريحة، كما أن سعر التعرفة استخدام الباص مناسبة، وأهم ما يميز التنقل بالباص السريع هو سرعة الوصول إلى النقطة المرادة، حيث أن خط الباص السريع هو خط خاص به لا تتداخل معه السيارات إلا بعد دوار المدينة الرياضية، حيث استغرقت الرحلة من محطة الانطلاق في صويلح إلى محطة الوصول في رأس العين 21 دقيقة و34 ثانية، وبالتالي يمكن لمستخدم الباص السريع الوصول إلى الوجهة التي يريدها بأسرع وقت ممكن وأقل كلفة مادية.

ومن مميزات الباص السريع التزامه بمواعيد إنطلاق الرحلات، وهو الوقت المحدد من قبل أمانة عمان، حيث ينطلق باص كل 5 دقائق في رحلة جديدة من محطة انطلاق صويلح، وهو ما تفتقده المواصلات الداخلية في المدن.

ويستطيع كل مستخدم للباص أن يملك البطاقة المخصصة للباص، حيث يتم شراؤها من مقر المحطة، ولا يتم استخدام الباص الا بتفعيل البطاقة من قبل المواطنين او بتطبيق تابع للبطاقة عن طريق الهاتف، وسعر البطاقة دينار واحد، يتم دفعها مرة واحدة، ومن ثم يقوم المستخدم بشحن البطاقة بمبلغ مالي، وحد الشحن الأدنى هو نصف دينار، ومن الممكن شحن البطاقة بالمال عن طريق تطبيق Amman prt او من خلال الصرافات الآلية.

المهندس خالد ابو عليم، مدير دائرة عمليات النقل العام، بين بان الباصات التجرييبة الحالية ليست هي الباصات الخاصة بالباص السريع، حيث سيتم استخدام باصات مخصصة لانطلاقة الباص السريع تحتوي على 100 راكب، بعد المرحلة التجريبية.

وأكد أن خدمة الواي فاي تتوفر بالباص السريع، بالإضافة إلى المكيفات ونظام (GPS)، موضحا أن سعر التعرفة لاول اسبوعين من التشغيل التجريبي ستكون بقيمة قرش واحد فقط، وسترتفع لتصبح 10 قروش خلال الشهور الثلاثة الأولى من عمر تشغيل الباص السريع.