عمان - فاتن الكوري

اختيرت المخرجة الأردنية ساندرا قعوار عضوا في لجنة التحكيم الخاصة بالدورة 19 لمهرجان تيرانا الدولي للأفلام والمعتمد من جوائز الأوسكار، حيث يتم ترشيح الفائز به لجائزة الأوسكار خلال السنة نفسها.

وقالت قعوار في تصريح لـ $، إن هذا المهرجان يعد من المهرجانات المهمة دوليا، إذ يشمل الكثير من الفئات؛ منها الأفلام الروائية الطويلة، والأفلام القصيرة، والأفلام الوثائقية، والرسوم المتحركة، والأفلام التجريدية، وتشارك به أعمال من أوروبا والأميركيتين وبقية دول العالم. وأضافت أن المهرجان تنافسي، حيث تمنح لجنة تحكيم القسم الدولي جوائز عدة كل عام، أبرزها «البومة الذهبية» لأفضل فيلم روائي طويل.

وأوضحت قعوار التي تشارك في لجنة تحكيم المهرجان للمرة الثانية على التوالى، إن المهرجان يتم تنظيمه سنويا من قبل المركز الوطني الألباني للتصوير السينمائي، والمشاركة فيه مفتوحة لصناع الأفلام من جميع أنحاء العالم، كما يقبل الأعمال التي ينجزها الطلبة.

يُذكر أن المخرجة قعوار التي سبق أن شاركت في لجنة تحكيم جوائز الإيمي العالمية لست سنوات، مُنحت وسام الملك عبدالله الثاني للتميز من الدرجة الثالثة تقديرا لجهودها في رفد المسيرة الفنية الأردنية كمخرجة وفنانة ومنتجة، وفازت بالجائزة الذهبية لأفضل اخراج وأفضل سيناريو في مهرجان الأردن الثالث، كما حصلت على العديد من الجوائز العالمية مثل جائزة أفضل إخراج/ فئة السينما الدولية (لمرتين) في مهرجان دلهي السينمائي الدول، عن فيلم «ضوء» (2017)، ولها الكثير من الأعمال والمشاركات المهمة عربيا وعالميا على صعيد الإخراج والإنتاج.

وتتكون لجنة التحكيم من شخصيات من ذوي الاختصاص منهم: الإيطالية أليساندرا باستوري، مستشارة صناعة السينما التابعة لبرنامج تطوير الإبداع الاوروبي، والبلغاري سيمون فينتسيسلافوف الحائز على العديد من الجوائز الدولية.