إربد - علي غرايبة

تلتقي الهيئة الإدارية المؤقتة لنادي الحسين بعد غدٍ الخميس الجهاز الفني لفريق كرة القدم بحضور الرئيس الفخري للنادي المهندس عامر أبو عبيد.

وحسب المعلومات الراشحة، سيبحث الاجتماع احتياجات الفريق لمرحلة الإياب من دوري المحترفين التي تنطلق في الرابع من آب المقبل والاستماع لمطالب الجهاز الفني الذي يقوده المدرب الوطني اسامة قاسم.

وتفيد المعلومات أن أبرز مطالب قاسم تنحصر في التعاقد مع مهاجم اجنبي بدلاً من الصربي نيكولا الذي أوصى بفسخ عقده الى جانب ضم لاعبيين محليين أحدهما لاعب وسط والآخر مدافع.

وإلى جانب ذلك ستكون مسألة تأمين رواتب اللاعبين في مواعيدها من أبرز مطالب الجهاز الفني الذي يحرص على توفير بيئة مثالية للاعبين ولتجنب أي حالات احتجاب عن التمارين كما حدث قبل ثلاثة اشهر وتحديداً في منتصف نيسان الماضي.

وكان قاسم الذي يعد احد ابرز المدربين على الساحة المحلية والذي سبق له وأن حقق مع الحسين عدة ألقاب في بطولتي الدرع وكأس الكؤوس الى جانب الصعود بالفريق الى دوري المحترفين موسم ٢٠١١، تولى الإدارة الفنية للحسين عقب الأسبوع الثالث خلفاً للروماني تينا فاليريو ونجح في تحسين شكل الفريق الذي يحتل المركز السابع على جدول التريب برصيد ١٧ نقطة مع نهاية مرحلة الذهاب.

وينتظر أن تبحث الادارة خلال الاجتماع تأمين المبلغ اللازم لتسديد مستحقات المحترفين السابقين اسلام البطران والسنغالي مايكل واللذين حكم لهما الاتحاد الدولي لكرة القدم » فيفا» بمبلغ ٩ الاف دولار بدل رواتب ومستحقات متأخرة حيث تسعى الادارة إلى تسديد المبلغ قبل انقضاء ٤٥ يوماً على فترة العقوبة والخضوع لعقوبة الحرمان من المشاركة في سوق الانتقالات.

ومن ضمن الملفات التي تسعى الإدارة إلى إغلاقها أيضاً عقد تيتا الذي يطالب بمبلغ ٨٠ الف دولار لإنهاء عقده للحيلولة دون توجه الأخير لتقديم شكوى مماثلة لدى الاتحاد الدولي فيما تبدو الأمور أكثر سهولة بما يخص عقد نيكولا إذ يتضمن شرطه الجزائي الحصول على راتب شهرين أي ما يعادل ٧ آلاف دولار.

إلى ذلك لم يتسن معرفة الإجراء الذي ستتخذه الإدارة والجهاز الفني بحق اللاعب بلال الداهود الذي تغيب عن خمس حصص تدريبية متتالية تسببت في حرمانه من المشاركة في لقاء الفريق الأخير أمام الفيصلي بقرار إداري فني مشترك.