إربد  -  علي غرايبة

ارتقى الفيصلي لوصافة دوري المحترفين لكرة القدم إثر فوزه على مستضيفه الحسين 3/1 في لقاء جرى على ستاد الحسن اليوم الاحد في ختام الاسبوع الأخير لمرحلة الذهاب.

الفيصلي رفع غلته إلى 23 نقطة وتقاسم المركز الثاني مع السلط في حين تجمد رصيد الحسين عند 17 نقطة في المركز السابع مفوتاً فرصة الاقتراب اكثر من كوكبة الصدارة التي دانت للوحدات برصيد 26 نقطة اثر تغلبه على العقبة 4/1.

مجريات اللقاء التي عرفت تألقاً لافتا لنجمي الفيصلي عبدالله عوض وامين الشناينة شهدت في شوطها الاول سيطرة مطلقة للفريق الضيف توجها بثلاثة اهداف نظيفة وسط غياب واضح للحسين الذي تفاجأ بالهدف المبكر لمنافسه ولم يقو على ترتيب اوراقه ومجاراته بذات الايقاع.

وفي الشوط الثاني انخفض ايقاع الفيصلي الذي تراجع للحفاظ على النتيجة في حين امتلك الحسين الكرة الا انه عجز عن تهديد مرمى منافسه قبل ان ينشط في الدقائق العشر الاخيرة ويتمكن من تقليص الفارق عبر محمد القيسي وفوت محمود الطالب فرصة مواتية للاقتراب من التعديل حين اهدر ركلة جزاء.

"سيطرة مطلقة"

صبغ الهدف المبكر الذي سجله الفيصلي قبل انقضاء الدقيقة الاولى عبر المتألق عبدالله عوض اللقاء بطابعا هجوميا مميزا اختزل فيه "الازرق" روتين البدايات ومراحل جس النبض.

انعكاسات الهدف المبكر منحت الفيصلي الثقة للتقدم ولعب الادوار الهجومية وعلى الجهة المقابلة اربكت حسابات الحسين الذي وجد صعوبة في التعامل مع المعطيات التي فرضها عليه منافسه فتعددت الهفوات الدفاعية وبذات الوقت غابت النجاعة الهجومية.

وعلى ضوء ذلك وجد الفيصلي كافة الخيارات متاحة امامه للوصولالى مرمى الكواملة الذي تعرض لعديد الكرات الخطرة قبل ان تتلقى شباكه هدفا ثانيا حمل امضاء نجم اللقاء عوض (18) وبعد فترة هدوء نسبي نشط خلالها الحسين نسبيا عاد الفيصلي ليفرض ايقاعه على المجريات ويحرز الهدف الثالث عبر امين الشناينة (43).

"صحوة متأخرة"

اجرى مدرب الحسين مطلع الشوط الثاني سلسلة تبديلات لتعزيز القدرات الهجومية في محاولة للعودة الى اجواء اللقاء ومجاراة منافسه بذات الايقاع.

ورغم ان الحسين امتلك الكرة ونجح في تخفيف العبء على دفاعاته الا انه عجز عن اظهار وجهه الهجومي والاقتراب من مرمى منافسه بعد ان افتقد للخيارات والحلول المناسبة في ظل الانتشار الجيد للاعبي الفيصلي فسيطر الهدوء على المجريات التي لم تشهد اي محاولات هجومية مؤثرة قبل ان يتمكن البديل القيسي من تقليص الفارق د(80) ثم احتسب الحكم ركلة جزاء للحسين نفذها محمود الطالب وردها الحارس عبدالله الزعبي .

وكانت باقي نتائج مباريات الاسبوع التي انطلقت الجمعة اسفرت عن فوز السلط على معان 5/0 وسحاب على البقعة 2/0 والجزيرة على الرمثا1/0والوحدات على العقبة 4/1 وتعادل شباب الاردن والجليل سلبيا.

وعلى ضوء ذلك اصبح ترتيب الفرق على النحو التالي الوحدات في الصدارة برصيد 26 نقطة والسلط ثانياً (23) متقدماً بفارق الأهداف عن الفيصلي ثالث الترتيب (23) والرمثا رابعاً (21) وشباب الاردن خامساً (18) والجزيرة سادساً (17) والحسين سابعاً (17) ومعان ثامناً (11) وشباب العقبة تاسعاً (9) والجليل عاشرا (8) وسحاب في المركز قبل الأخير (7) ويتذيل البقعة جدول الترتيب برصيد خاو من النقاط.