عمان : نداء صالح الشناق

انشغالي بعملي وحبي له جعلني لا أشعر أن الوقت يمضي خلال العمل، فالعمل يأخذ كل وقتي ويبعدني عن الجلوس مع أطفالي، رغم ذلك لا أستطيع إنجاز مهماتي بسرعة ولدي ملفات متراكمة، لا استمتع بالحياة ولا حتى يوم الإجازة » بهذه العبارات وصف خليل معاناته في عدم مقدرته على إنجاز عمله بسرعة.

» يعاني كثير من الناس من عدم قدرتهم على إنجاز أعمالهم بسرعة أثناء ساعات الدوام الرسمي مما يضطرون إلى إكمال أعمالهم في المنزل، مما يترتب عليهم عدم الاستمتاع بأجواء الأسرة، وحياتهم اليومية،وكما يؤثر على حالتهم حالتهم النفسية وعلاقاتهم الاجتماعية بشكل سلبي كما تقول الأخصائية الاجتماعية سوزان خير

تنظيم الوقت... أداة أساسية لإنجاز العمل بسرعة

وتشير خير إلى أن: تنظيم الوقت يعد من أهم الطرق التي يستطيع الفرد إنجاز عمله بسرعة، فعلى سبيل المثال لابد أن يخصص الشخص وقتا محددا لكل مهمة في العمل يريد إتمامها من خلال وضع خطة زمنية عملية محددة الأهداف».

وتنصح أيضا، بضرورة تخصيص وقت للاستراحة أثناء إنجاز الأعمال الموكولة للشخص، حتى يجدد طاقته ويعمل بنشاط متجدد سواء داخل المكتب أو فضاء وقت للمارسة الرياضة والعودة مجددا للعمل، وتشير دراسة من جامعة ولاية فلوريدا إلى أنه، لا ينبغي العمل لأكثر من(90) دقيقة متواصلة، بل ينبغي أخذ استراحة من الشغل يتم فيها المشي أو ممارسة الرياضة، فهذا يزيد من إنتاجية العمل .

وتنوه خير إلى أهمية أخذ قسط كاف من النوم، وخلق أجواء مريحة وإيجابية في بيئة العمل لها الأثر الجميل على النفس وتجدد من خلالها الطاقة والنشاط مما يزيد من السرعة في الإنتاجية والإنجاز لدى الشخص اثناء العمل، وذلك من خلال ترتيب المكتب،ووضع ملصقات مكتوب عليها كلمات تحفيزية، أو رسومات، أو باقات من الورد ونباتات الزينة الجميلة وضعها على سطح المكتب ».

التفاؤل والحماس... يساهم في تحقيق الإنجاز في العمل

وتوضح خير أنه : حتى يستطيع الفرد العمل بسرعة وإتقان ودقة يجب عليه تدريب النفس على التعزيز ،وتحفيز الذات نحو الإنجاز وعدم الخوف،والقلق من عدم القدرة على القيام بالمهمات وتحقيق الاهداف.

وتضيف أن: التركيز على تحقيق الهدف والنجاح في العمل يحتاج إلى التفاؤل والحماس مهما كانت الظروف والعراقيل والعقبات صعبة، فمجرد الخوف من الفشل في إتمام مهمات العمل في الوقت المطلوب، يضعف التركيز على تحقيق الأهداف، ويثبط العزيمة والإرادة لدى الفرد .

قواعد العمل الأساسية للإنجاز

هناك قواعد في العمل تستطيع من خلالها إنجاز عملك بسرعة وتستمتع بالحياة حسب ما يشير خبير التنمية البشرية الدكتور علي الجبر حيث يقول: إن العمل عبادة والهدف منه ارضاء الله عز وجل أولا، ومن ثم تحقيق الذات للفرد،وخدمة الوطن، وحتى ينجح الشخص في عمله ويتقنه بسرعة يجب عليه أن يدرك تلك القاعدة جيدا وبنطلق لعمله بروح إيجابية .

ويضيف إلى :ضرورة البعد عن التفكير السلبي، بهموم العمل لأن ذلك يساهم في التراجع في مؤشر الأداء ويثبط من العزيمة والنشاط.

ويشير د. جبر إلى: أهمية وضع خطة عمل قائمة على أهداف ومهمات يجب إنجازها خلال وقت الدوام الوظيفي مما يساهم في تحقيق السرعة في العمل.

وينوه إلى أن: السرعة بالعمل تتطلب الإنجاز الفوري وعدم التفكير الزائد والتساؤل المستمر فعلى سبيل المثال يسأل الشخص نفسه،هل أستطيع أنهاء مهمات العمل اليوم؟، هل سيسعفني الوقت؟، هنا يجب على الفرد ان يبدأ بالعمل دون النظر لصعوبة المهمات » أستطيع او لا أستطيع » لأنه كل ذلك يؤدي الى هدر الوقت هدر الوقت وضياعه سُدًى دون أي فائدة، مما يؤخر إنجاز العديد من المهمات والواجبات في بيئة الوظيفة.

ويؤكد د. جبر على: أهمية أن يكون الفرد صافي الذهن يتمتع بهدوء وتركيز أثناء أداؤه للعمل، وعدم التفكير بحياته الخاصة والهموم الأسرية ، كما ينبقي على الفرد عدم نقل هموم عمله إلى البيت حتى يستمتع بأجواء أسرية جميلة اي عليه أن يفصل العمل عن حياته الشخصية والعكس .

ويؤكد على أهمية ان يمنح الفرد نفسه وقتا لحياته بعد كل انجاز في العمل وأن يستمتع بحياته الشخصية، كالخروج رحلة والتنزه مع الأسرة والأصدقاء كل ذلك يمنحك طاقة وحيوية ممتلئة بالنشاط مما يحفزك على العمل بروح جديدة.