عمان - فرح العلان

أعلنت مؤسسة عبد الحميد شومان أسماء الفائزين بجائزتها للابتكار في دورتها الثانية للعام 2020، والتي تعد أكبر وأضخم جائزة للابتكار في المملكة.

وفاز عن حقل الثقافة والفنون أمجاد الشعبان عن مشروع (Arabic Music Library)، وعن حقل الحلول التعليمية كل من لمى العدناني عن مشروع «آدم ومشمش»، وراما الكيالي عن مشروع (KG Arabic)، وحنان خضر عن مشروع (Hello World Kids).

كما فاز عن حقل سوق العمل وحلول الإنتاجية الاقتصادية بسمة عبد الله عن مشروع (Konn)، ورعد الكلحة عن مشروع (Carers)، في حين فاز أشرف العمايرة عن حقل الزراعة عن مشروع (palm protect).

وفازت عن حقل التكنولوجيا الخضراء والاستدامة البيئية آمنة رمضان عن مشروع (Smarty Plug)، ومعاذ محمد عليان عن مشروع (Pure planet company for the manufacturing of renewable energy devices).

الرئيسة التنفيذيةللمؤسسة فالنتينا قسيسية، أكدت أن هذه الجائزة تفتح الباب للكشف عن الأفكار الخلاقة والحلول الابتكارية التي يمكن أن يقدمها الشباب الأردني لتخطي الكثير من العقبات والتحديات.

ولفتت إلى أن المؤسسة تأخذ على عاتقها مهمة الكشف عن مثل هذه المشاريع وعن المبتكرين ودعمها، وصولا إلى تطبيقها على أرض الواقع، ما يسهم في تطوير المجتمع.

وجاءت الجائزة لهذا العام، لتوسيع نمو المشاريع الأردنية ذات التأثير الاجتماعي الكبير، والتكيف مع التغيير الناجم عن جائحة (كوفيد-19) في مختلف المجالات والقطاعات، من خلال تقديم دعم للمشاريع الفائزة بقيمة تصل إلى مليون دينار أردني، وذلك ضمن المجالات التالية: «الرعاية الصحية والتكنولوجيا الطبية»، «سوق العمل وحلول الإنتاجية الاقتصادية»، «الحلول التعليمية»، «الزراعة»، «الثقافة والفنون»، «التكنولوجيا الخضراء والاستدامة البيئية».

وكان قد تأهل للمرحلة النهائية من الجائزة 31 مشروعاً مبتكراً من شركات ناشئة وصغيرة ومتوسطة ومن أفراد ومجموعات غير رسمية من جميع الحقول المعلنة من خلال الجائزة.

واستقبلت المؤسسة منذ الإعلان عن المسابقة في حزيران 2020 أكثر من 1500 طلب، واستطاعت 206 طلبات الوصول إلى تقديم مشاريع مكتملة.

وشارك في تقييم المشاريع المقدمة حوالي مئة مقيم ومقيمة من ذوي الاختصاص والخبرة ضمن حقول الجائزة، وصولا إلى تأهل 31 مشرعا للقائمة القصيرة.