الرأي - وكالات

تسبب رامي عباس، وكيل أعمال المصري محمد صلاح، نجم نادي ليفربول الإنجليزي، بضجة كبيرة بعدما نشر تغريدة تزامنت مع استبدال موكله في مباراة الفريق أمام تشيلسي.

وقام مدرب ليفربول، الألماني يورغن كلوب، باستبدال المصري محمد صلاح، هداف الفريق في الموسمين الماضيين، عند الدقيقة 61 في القمة التي جمعت أحمر مدينة ليفربول بتشيلسي اللندني. ليقوم الكولومبي رامي عباس، وكيل أعمال النجم المصري، بالتغريد بنقطة عبر حسابه الرسمي في "تويتر" جاءت متزامنة مع تغيير هداف الفريق بزميله البرتغالي ديوجو جوتا.

ولم يبدأ المصري موسمه بشكل مثالي مع الفريق الأحمر، إذ سبق وأثار التكهنات بشأن إمكانية رحيله خلال حوار مطول أجراه مع صحيفة "آس" الإسبانية إذ فتح حينها الباب أمام إمكانية انضمامه لأي من فريقي ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين مستقبلا.

وقال كلوب: في تلك اللحظة بدا أن قوة المباراة كانت تؤثر على صلاح، ولم أرد المخاطرة. الأمور على ما يرام، اتخذت القرارات التي أعتقد أنها مناسبة في تلك اللحظة. أشركت اللاعبين الذين يتمتعون بالحيوية. صلاح بدا أنه يعاني قليلا فقد لعب العديد من المباريات. كان يمكنني إخراج ساديو ماني أو روبرتو فيرمينو، هذا واضح، لكن في تلك اللحظات بدا أنه صلاح.

وكسر ليفربول الأرقام القياسية في الموسم الماضي في طريقه إلى لقبه الأول في دوري الأضواء في 30 عاما، لكنه تأثر في الموسم الحالي بسبب الإصابات وتراجع للمركز السابع برصيد 43 نقطة من 27 مباراة متأخرا بأربع نقاط عن تشيلسي رابع الترتيب.