عمان - الرأي



نال فريق من جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية براءة اختراع صادرة من مكتب براءات الاختراع الأردني/ وزارة الصناعة والتجارة بعنوان: اقراص طويلة الامد محضره بطريقة الضغط المباشر للتحكم بانطلاق الادوية القاعدية او املاحها باستخدام مخلوط ثلاثي من المبلمرات الذكية.

وسُجّلت براءة الاختراع باسم كل من الأستاذ الدكتور وصفي عبيدات من كلية الصيدلة وطالب الماجستير في الجامعة عبدالالة جرادات.

ويقوم مركز التميّز للمشاريع الإبداعيّة في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية بتوفير البيئة التقنية المناسبة لدعم ورعاية المبدعين من الجامعة والمجتمع المحليّ على حدّ سواء من خلال مكتب نقل التكنولوجيا الذي ُيعنى بحماية حقوق الملكية الفكرية وتوثيق الأفكار الإبداعية وتسجيل براءات الاختراع الناتجة عنها وإدارتها وتجييرها، ودعم المبادرات الريادية والإبداعية التي تعود بالنفع على الجامعة أو المجتمع المحلي وتساهم في حل المشكلات الاقتصادية والاجتماعية والأكاديمية والصحية.

وقال الدكتور وصفي عبيدات ان الاختراع عبارة عن أقراص فموية جديدة بشكل نسيج غير مغلف يحتوي على الدواء بحيث يقوم هذا المنتج بالسماح بتحرر او بانطلاق الدواء منه بمعدل مناسب بحيث يكون تحرر الدواء بشكل مستمر ولمدة أربع وعشرون ساعة مما يسمح للمريض بأخذ الجرعة مرة واحدة يوميا بدلا من 4-3 مرات يوميا.

وأشار العبيدات الى انه في المشروع الحالي تم تحضير اقراص فموية جديدة بشكل نسيج غير مغلف مصنوعة من خليط ثلاثي البوليمرات الذكية والتي لا يوجد لها مثيل في براءات الاختراع العالمية المنشورة علما أن هذه البوليمرات تتكون من (أ) بوليمر واحد على الأقل مثبط لانطلاق او مثبط لتحرر انطلاق الدواء ومعتمد على الحموضة، وغير قابل للتمدد او الانتفاخ، ويمتلك خصائص معوية (ب) بوليمر واحد على الأقل مثبط لتحرر انطلاق الدواء ومعتمد على الحموضة وغير قابل للتمدد او الانتفاخ، وبخصائص غير معوية (ج) بوليمر واحد على الأقل من المثبطات المائية الهلامية المعتمد على درجة الحموضة.

من الجدير بالذكر ان الدكتور وصفي عبيدات حاصل على درجة الدكتوراه من جامعه جورجيا UGA في الولايات المتحدة الأمريكية عام ٢٠٠٢، ويعمل حاليا أستاذ بقسم الصيدلة التكنولوجية في كلية الصيدلة ولديه العديد من الأبحاث المنشورة في مجلات علمية وعالمية متخصصة في الصيدلة التكنولوجية، ولديه براءة اختراع مسجله عالميا عام ٢٠٠٦