الرأي- وكالات

أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم (الأربعاء) تسجيل 5173 إصابة جديدة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في أعلى حصيلة اصابات يومية منذ ظهور العدوى في البلاد في فبراير من العام الماضي.

وقالت الوزارة في بيان، إنها أجرت اليوم 42305 فحوصات في جميع المختبرات المختصة في البلاد وسجلت 5173 إصابة جديدة بكورونا رفعت اجمالي الإصابات إلى 708951.

كما سجلت الوزارة 3463 حالة شفاء و25 حالة وفاة ليرتفع مجموع حالات الشفاء إلى 646619 في حين وصل مجموع حالات الوفاة الى 13483.

ولايزال 48849 مريضا في المستشفيات 412 منهم يرقدون في العناية المركزة.

يأتي ذلك فيما شددت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التي يترأسها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على ضرورة التزام المواطنين بلبس الكمامات وفرض الغرامات على كل شخص لا يلتزم.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي في بيان، أن اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية عقدت اجتماعها برئاسة الكاظمي، وقررت تكليف وزارة الصحة بتقييم الموقف الوبائي والصحي يوم الاحد المقبل وتقديم تقرير بخصوص الحظر.

وأضاف أن اللجنة أكدت ضرورة التزام المواطنين بلبس الكمامات وفرض الغرامات على من لايلتزم حفاظا على صحة المواطنين ومنع انتشار الوباء وتوجيه كل الاجهزة الامنية بلبس الكمامات وفرض عقوبات على من لايلتزم.

وشددت السلطات العراقية مؤخرا، الاجراءات لمنع انتشار كوفيد-19 بعد ارتفاع عدد الاصابات خلال الاسابيع الماضية وقررت فرض حظر التجوال الشامل لثلاثة ايام والحظر الجزئي في بقية أيام الاسبوع اعتبارا من 18 فبراير وحتى الثامن من مارس الجاري.

كما قررت اغلاق مراكز المساج والتجميل والمتنزهات والأماكن الترفيهية والمتنزهات ودور السينما والقاعات الرياضية والمسابح كافة والمولات والمطاعم، لمدة اسبوعين اعتبارا من يوم 16 فبراير، ومنع اقامة مجالس العزاء مع فرض غرامة خمسة ملايين دينار (اقل من أربعة الاف دولار) على المخالفين، واغلاق المساجد ومنع التجمعات وتخفيض نسبة العاملين في الدوائر الى 50 بالمائة، وجعل الدراسة الكترونيا في جميع المدارس والمعاهد والكليات.

وساعدت الصين، العراق بمكافحة جائحة (كوفيد-19) وأرسلت في السابع من مارس الماضي فريقا من سبعة خبراء بقي لمدة 50 يوما في العراق لمساعدته باحتواء الوباء، من خلال بناء مختبر (PCR ) وتركيب جهاز (CT) وهو جهاز متقدم للأشعة المقطعية في بغداد كما أرسلت الصين ثلاث دفعات من المساعدات الطبية إلى العراق.