اوتاوا - بترا

أكدت هيئة الإحصاء الرسمية الكندية في تقرير اليوم الأربعاء أن الاقتصاد الكندي انكمش بنسبة 5.4 بالمئة العام الماضي، ما يجعله أسوأ عام للناتج الاقتصادي للبلاد.

وأرجعت الهيئة الانكماش إلى اغلاق أجزاء كبيرة من الاقتصاد خلال شهري آذار ونيسان الماضيين خلال الموجة الأولى من جائحة كورونا، مبينة أن النشاط الاقتصادي نما ببطء وثبات منذ الصيف.

وأوضح التقرير أن حجم الانكماش في الاقتصاد الكندي يعادل ضعف ما حدث في الولايات المتحدة خلال جائحة كورونا على الرغم من أن الولايات المتحدة شهدت حالات إصابة أكثر بكثير، مبينا أن الاقتصاد الأميركي سجل انكماشا بنسبة 3.5 بالمئة العام الماضي.

واوضحت الهيئة أن تخفيف المقاطعات الكندية للقيود تدريجيا وتسارع طرح اللقاحات للتطعيم ضد كورونا واتجاه أعداد حالات الإصابة بالفيروس إلى الانخفاض، سيدعم النمو الاقتصادي في البلاد، معتبرة ان الصورة على المدى القريب تبدو أكثر إشراقا.