الرأي - رصد

ابتكرت شركة أسكتلندية ناشئة للتكنولوجيا الحيوية قفازًا ذكيا يساعد الناس على استعادة قوة عضلات اليد.

صممت شركة "بايو ليبرتي" القفاز الذي يستخدم الذكاء الاصطناعي لعلاج عضلات اليد الضعيفة، والتي قد تحدث بسبب الشيخوخة أو أمراض مثل مرض الأعصاب الحركية ومتلازمة النفق الرسغي.

ووفقا لموقع "فيستا باز"، يعمل القفاز عن طريق رصد نية المستخدم لامساك جسم ما، وذلك باستخدام التصوير الكهربائي (EMT) لقياس النشاط الكهربائي الناتج عن تحفيز الأعصاب إلى العضلات، قبل أن تحول خوارزمية الجهاز هذا الامر إلى حركة لمساعدة مرتديها بتقوية قبضته.

ويمكن لهذا القفاز أم يساعد المستخدمين في مجموعة واسعة من المهام اليومية، من قيادة السيارة لفتح أغطية الحاويات العنيدة.

وقال روس هانلون، المؤسس المشارك للشركة، إن الفكرة جاءت إليه عندما بدأت عمته، التي عانت من التصلب المتعدد، تكافح في أداء مهام بسيطة مثل مياه الشرب.

وشرح: "كمهندس، قررت استخدام التكنولوجيا لمواجهة التحديات ومساعدة الأشخاص الذين يعانون من مشكلة مماثلة لمشكلة عمتي على الاعتماد على أنفسهم".

هذا وطورت الشركة بالفعل نموذجًا أوليًا عاملًا للقفاز، ويخطط الفريق الآن للحصول على دعم من كلية إدارة الأعمال في أدنبره لإنتاج القفازات على نطاق واسع.