الرأي - رصد

ارتفعت أعداد المصابين بفيروس كورونا في مصر، في وقت تتخذ السلطات مزيد من الخطوات تمهيدا لإطلاق حملة التلقيح في البلاد، على ما أفاد مراسلنا في القاهرة، السبت.

وقال المراسل إن حصيلة مصابي فيروس كورونا في مصر ارتفعت إلى أكثر من 181 ألف حالة، كما بلغت حصيلة الوفيات قرابة 10 آلاف.

وسجلت في الساعات الـ24 الأخيرة 600 إصابة جدية بالوباء، بالإضافة إلى 49 حالة وفاة.

وخصصت وزارة الصحة المصرية خطا ساخنا لمتابعة حالات العزل المنزلي، وتسجيل تطورات حالاتهم الصحية وإمدادهم بالإرشادات الطبية والبروتوكولات العلاجية وذلك عبر خدمة الرسائل النصية القصيرة مجانا.

وتستعد الوزارة، الأحد، لإطلاق موقع إلكتروني لتلقى طلبات الحصل على لقاح كورونا من الفئات المستحقة وهم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

وانتهت الوزارة من تخصيص 40 مركزا طبيا في كافة محافظات البلاد لتوزيع اللقاح على المستحقين.

وكانت الوزارة أعلنت في الـ21 من فبراير الجاري أن حملة التلقيح العامة في البلاد ستبدأ خلال أسبوعين.

وكان اللقاح الصيني سينوفارم قد حصل على موافقة الطوارئ من هيئة الدواء المصرية بعد ثبوت فاعليته في الوقاية من فيروس كورونا بنسبة 86 بالمئة.

وتعاقدت الحكومة المصرية مع التحالف الدولي للأمصال واللقاحات للحصول على 100 مليون جرعة من اللقاحات.

ومن المقرر الحصول على 40 بالمئة منها خلال العام الجاري 2021، من بينها 8.6 مليون جرعة من المرتقب أن تتسلمها مصر خلال أيام.