اوتاوا - بترا

أعلنت السلطات الصحية الكندية، عن إصابة 964 شخصا بالسلالات الجديدة لفيروس كورونا، والتي ظهرت لأول مرة في المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا والبرازيل.

وقالت كبيرة الأطباء في كندا تيريزا تام، في بيان اليوم السبت، إن خطر تسارع السلالات الجديدة لكورونا لا يزال قائما، وحذرت من إمكانية انتشارها بسرعة أكبر وأن تصبح مسيطرة بسهولة، مؤكدة في الوقت نفسه أن التقدم على جبهة اللقاح هو مصدر تفاؤل.

وأضافت تام أنه تم إعطاء أكثر من 1,7 مليون جرعة من لقاحات فايزر وموديرنا للتطعيم ضد كورونا في جميع أنحاء كندا، لافتة الى وجود مؤشرات مبكرة على أن فعالية اللقاحات عالية.

واوضحت ان موافقة وزارة الصحة الكندية بالأمس على لقاح أكسفورد – أسترازينيكا يمهد الطريق لملايين التطعيمات الأخرى في الأشهر المقبلة.