عمان - شروق عصفور

غادر المخرج الأردني بسام المصري إلى اليمن، لتنفيذ الجزء الثاني من المسلسل البدوي اليمني «الجمرة»، بمرافقة المخرج المنفذ الحارث المصري ومدير التصوير الفنان عامر ختوم.

وينتمي «الجمرة» إلى اللون البدوي ويحكي عن حياة البادية الحضرمية في نهايات القرن التاسع عشر وعلاقات القبائل البدوية فيها في ظل الصراع الأبدي بين الخير والشر والنزاعات القبلية.

يشار إلى أن المصري نال الدبلوم في الإنتاج والإخراج التلفزيوني عام 1986، وهو عضو في نقابة الفنانين الأردنيين، وكان عضوا لدورتين في مجلس النقابة.

من المسلسلات التي أنجزها المصري: «نمر بن عدوان»، و«عودة أبو تايه»، و«عطر النار»/ تاريخي، و«الرحيل الأخير»، و«سيف الحق»، و«رياح المواسم»، و«الأماني المرة»، و«الوريث الوحيد»، و«التراب الأحمر»، و«القصير»، و«المنسية»، و"توم الغرة».

كما أخرج المصري العديد من الأعمال، خاصة في سلطنة عمان، ومنها: «سمره عيده»، و«من مسرح الجريمة»، وأخرج المسلسل الجزائري «طوق النار»، الذي جسد شخصية السلطان أمود بن المختار ونضال أهل الصحراء الجزائرية في مواجهة الاستعمار الفرنسي، كما قام بإخراج وتمثيل وكتابة 7 نصوص مسرحية.

حاز المصري العديد من الجوائز والأوسمة وشهادات التقدير والتكريم، مثل: جائزة أفضل إخراج عن مسرحية «قرية العشاق»، وجائزة الإبداع الذهبية كأفضل مخرج عن مسلسل «عودة أبو تايه» من مهرجان القاهرة الرابع عشر للإعلام العربي 2008.