عمان - الرأي

دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف ، وآخرها تعدّي الشرطة الإسرائيلية على صلاحيات إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية وتعطيلها لأعمال الترميم في مسجد قبة الصخرة المشرفة.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز إن التصرفات الإسرائيلية بحق إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية مرفوضة ومدانة، مؤكدا أن إدارة الأوقاف هي السلطة الوحيدة المسؤولة عن الحرم القدسي الشريف ورعايته والاشراف عليه .

ودعا الفايز السلطات الإسرائيلية للتقيّد بالتزاماتها بموجب القانون الدولي كقوة قائمة بالاحتلال في القدس الشرقية المحتلة، و الكف عن التصرفات العبثية اللامسؤولة، واحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني، واحترام سلطة وصلاحيات إدارة الأوقاف، مؤكداً أن المسجد الأقصى المبارك /الحرم القدسي الشريف بكامل مساحته البالغة ١٤٤ دونماً هو مسجد خالص للمسلمين.

وأوضح الفايز أن الوزارة وجهت اليوم عبر القنوات الدبلوماسية مذكرة احتجاج طالبت فيها إسرائيل بالكف عن انتهاكاتها واستفزازاتها وباحترام سلطة إدارة اوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية.