الكرك -  نسرين الضمور

أطلق مركز شابات الغوير بالكرك مبادرة «سفراء السلامة الرقمية» بالشراكة مع مركز القلعة للتدريب والاستشارات. وتأتي هذه المبادرة ضمن برنامج «مهاراتي الرقمي 2021» الذي تتبناه وزارة الشباب، ويهدف لإكساب الشباب المهارات الحياتية اللازمة لتنمية شخصياتهم وإشغال أوقاتهم بما يعود بالنفع عليهم وعلى مجتمعاتهم المحلية.

واشار مستشار وزير الشباب للتخطيط جهاد مساعدة، الذي رعى إطلاق المبادرة عبر تقنية زووم، باهمية المراكز الرقمية بادماج التكنولوجيا الرقمية في البرامج التي تنفذها المراكز الشبابية بما يمكن منتسبيها من اكتساب المهارات العلمية والعملية بالاستفادة من الخدمات الالكترونية وتوظيفها بشكل امن وايجابي.

وأشاد مساعدة بما ينفذه المركز من برامج ومبادرات نوعية تواكب حاجات الشباب وفق متغيرات العصر وتطوير مهاراتهم ليكونوا شركاء فاعلين في تنمية مجتمعاتهم.

من جانبها أثنت مشرفة المركز إيمان طقاطقة على التفاعل البناء لشباب الغوير وأهاليهم مع هذه المبادرة وسائر الأنشطة التي يطلقها المركز لمساعدة الشباب على الإبداع واستثمار طاقاتهم ليكونوا عناصر فاعلة في مجتمعاتهم، وثمنت المساعدة القيمة التي قدمتها منسقة برنامج مهاراتي رُسل الشمري ومنسق البرنامج لإقليم الجنوب سهيل المجالي.

وقدمت المدربتان نبال المحادين ورهام المبيضين للمشاركين معلومات نظرية وعملية تتعلق بحماية حسابات المشتركين في مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية التعامل مع الروابط الخاصة بالألعاب الالكترونية والاستفادة منها بشكل مجد وتعريفهم بمخاطر قضاء وقت طويل في التعاطي مع تلك الألعاب.