إربد - الرأي

رعى أمين عام وزارة الثقافة، مقرر اللجنة الوزارية للخطة الرئيسية للإحتفالات بمئوية تأسيس الدولة الأردنية هزاع البراري مساء اليوم، فعاليات الإحتفال بإضاءة شعار مئوية الدولة الأردنية على واجهات مركز إربد الثقافي، وذلك بحضور مدير ثقافة إربد عاقل خوالدة وعدد من الصحفيين والمثقفين إربد.

وقال البراري أن وزارة الثقافة الأردنية وبالتعاون مع الوزارات والمؤسسات الرسمية والخاصة قد وضعت خطة وطنية متكاملة للإحتفال بمئوية تأسيس الدولة الأردنية. وأشار الى أن تدشين وإضاءة شعار المئوية اليوم على مركز إربد الثقافي يدل على أن المركز هو المظلة التي ستقام تحتها العديد من الفعاليات الفنية والأمسيات الشعرية والمعارض الفنية والندوات الفكرية ضمن البروتوكول الصحي المعتمد إحتفالا بالمئوية.

وبين البراري أن شعار المئوية "وتستمر المسيرة"، اختير ليكون رمزاً احتفالياً للمملكة في ذكرى تأسيسها، لافتاً الى أن ذكرى مئوية التأسيس تذكرنا بالتاريخ الوطني الحافل بالإنجازات المتتالية في عهد الهاشميين. مدير ثقافة إربد عاقل خوالدة أكد على أن مركز إربد الثقافي مستمر بالتطوير والتحديث ليبقى كما يريده قائد المسيرة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم، مركزاً ثقافياً وطنياً للاحتفالات المختلفة والمتنوعة وعلى مدار العام، وموطنا للابداع الثقافي في مختلف مجالات الأدب و الفنون، والحقول الإعلامية والمعلوماتية والمعرفية، والتي سيتم نقلها من خلال المنصات الإلكترونية والشاشات التلفزيونية.

وتضمن حفل إضاءة الشعار عرض مادة وثائقية قصيرة تتحدث عن فترة تأسيس إمارة شرق الأردن، إضافة إلى عزف مقطوعات موسيقية وطنية حملت إسم " لكتب إسمك يا بلادي"، قدمها أعضاء فريق مغناة إربد بقيادة المايسترو هيثم اللحام. يذكر أن اللوحة المضيئة التي تحمل شعار المئوية وتوشح واجهة مبنى مديرية الثقافة "مركز إربد الثقافي"، بلغ مساحتها أربعة وستون مترا مربعا، ويمكن مشاهدتها للقادم من المحافظات الأردنية بإتجاه محافظة إربد عبر الشارع العام، وتأتي هذه الإحتفالية ضمن الجهود التنفيذية والإعلامية للخطة الوطنية للاحتفالية والتي ستقام في كافة محافظات ومناطق المملكة الأردنية.