عمان- الرأي

أرسل نادي الحسين كتاباً رسمياً لاتحاد كرة اليد اعترض به على مشاركة العربي حارس مرماه، أحمد البس، أمام فريقه بدوري الدرجة الأولى رغم تأكيد اصابته بفيروس كورونا.

الكتاب الذي مُهر بتوقيع رئيس النادي صهيب الخصاونة، طالب به الحسين اتحاد اللعبة اتخاذ الاجراءات الرداعة بحق اللاعب والنادي نظراً لاشراك لاعب مصاب خلافاً لاحكام البرتوكول الصحي المعمول به ضمن تعليمات اللجنة الأولمبية.

وبين الكتاب الذي حصلت $ على نسخه منه، بان لاعبي الفريقين قاما باجراء فحوصات الكشف عن فيروس كورونا بتاريخ 12 الماضي، وتم اصدار النتائج يوم13، حيث تبين اصابة حارس المرمى ومع ذلك شارك أمام فريقنا يوم السبت الماضي 16 الجاري.. ولفت إلى أن العربي استبعد اللاعب هيثم الجوابرة من كشف المباراة لاصابته بالفيروس.

واشار الكتاب الى أن مشاركة اللاعب المصاب يشكل خطراً على صحة لاعبي الحسين، ويرفع من احتمالية انتشار الوباء لا قدر الله بين صفوف الفريقين ومنظومة كرة اليد «يعد هذا استهتاراً واضحاً بأحكام البرتوكول الصحي، خاصة أن العربي سبق وأن أشرك لاعب مصاب بالفيروس ولم يتم اتخاذ الاجراءات المناسبة بحق اللاعب والنادي».

وشدد نادي الحسين على ضرورة اتخاذ قرارات رادعة وفي حال لم يقم الاتحاد بذلك سيقوم النادي بمخاطبة اللجنة الأولمبية وتقديم شكوى إلى المدعي العام نظراً لمعرفة النادي واللاعب بنتيجة الفحص ومع ذلك تم اشراكه في المباراة التي اقيمت في قاعة الحسن ضمن الاسبوع 12 من دوري الأولى..

وحمّل النادي اتحاد كرة اليد كافة التبعات والمسؤولية الصحية والقانونية في حال ظهرت إصابات بصفوف الفريق، لاعبين واجهزة فنية وتدريبيه.

يشار إلى أن اتحاد كرة اليد كان شكل لجنة طبية لتنفيذ البرتوكول الصحي وذلك حسب التعليمات الصادرة من اللجنة الأولمبية بهدف استدامة الأنشطة الرياضية التي توقفت عدة اشهر نتيجة انتشار الجائحة، حيث تعد مشاركة اللاعبين مسؤولية الاتحاد بالدرجة الأولى، باعتبار ان الأنظمة تنص على عدم اشراك اي لاعب لا يحمل نتيجة فحص سلبية وهذه مسألة تناط بالاتحاد ولجانه كما هو معمول به في كافة الاتحادات الرياضية.

وكان لاعب العربي محمد نايف سبق وشارك في مباراتين بالدوري أمام كفرنجة وكفرسوم، ولم يصدر عن اتحاد اللعبة أي قرار بهذا الخصوص، حيث اكتفى بالاستفسار من العربي عن مواعيد إجراء اللاعب للفحوصات ومتى صدرت النتائج وذلك في رده على كتاب الأهلي الذي اعترض على مشاركة اللاعب التي تهدد منظومة اللعبة.