عمان - الرأي

نظمت جامعة البترا يوماً علمياً افتراضياً بعنوان «التصنيفات العالمية للجامعات نحو أداء أفضل» بمشاركة هيئات محلية ودولية من 15 دولة، ضمت اتحاد الجامعات العربية، وهيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، وهيئة الاعتماد البريطانية «آسك»، وتصنيف كيو إس، وتصنيف التايمز، وتصنيف يو ملتيرانك.

وأشاد المشاركون بتميز جامعة البترا وحصولها على مراكز متقدمة في التصنيفات الخاصة بالجامعات على المستويين المحلي والعالمي.

وجاءت الفعالية بهدف نشر الوعي بمعايير تصنيف الجامعات وتأثيرها على ممارسات المجال الأكاديمي، وفتح قنوات التعاون المثمر والتواصل مع المؤسسات الأكاديمية والعلمية، وقدمت صورة شاملة عن واقع التصنيفات في الأردن والوطن العربي، وتناولت محاور منها أهم التحسينات التي تسهم التصنيفات في تحقيقها في البيئة الجامعية، ونتائج التصنيف ودورها في رسم الجامعات لخارطة الطريق نحو التحسين.

وتناولت أعمال اليوم العلمي التوجهات الاستراتيجية للتصنيفات محلياً وإقليمياً ودولياً، وتأثير جائحة كورونا على التصنيفات في المنطقة، بالإضافة إلى نتائج تصنيف الجامعات محليًا وعالميًا ودورها في تطوير العمل الأكاديمي.

ورحب رئيس جامعة البترا الدكتور مروان المولا في مستهل اليوم العلمي بالمشاركين محلياً وخارجياً، مؤكداً أهمية مثل هذه الفعاليات في تحسين أداء الجامعات ورفعها إلى مصاف الجامعات العالمية، كما تحدث في هذه الفعالية أمين عام اتحاد الجامعات العربية الدكتور عمرو سلامة، ورئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الدكتور ظافر الصرايرة، وعضو مجلس أمناء جامعة البترا الرئيس السابق لهيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الدكتور بشير الزعبي.

وشارك في أعمال اليوم العلمي أكاديميون وإداريون وأرباب عمل ومتخصصون من خمس عشرة دولة هي: الأردن واسبانيا وألمانيا وبريطانيا ورومانيا وأميركا ومصر والعراق ولبنان والسعودية وفلسطين وتونس والامارات واليمن وليبيا وماليزيا.

وفي نهاية اليوم هنأ المدير الإقليمي لتصنيف كيو إس (QS) رئيس الجامعة والعاملين فيها على حصول الجامعة على تصنيف QS 4 نجوم، وسلمه شهادة التصنيف والتي تضمنت حصول الجامعة على خمس نجوم في كل من معيار التطوير الأكاديمي، و معيار مرافق الجامعة، ومعيار التعليم، ومعيار الشمولية، وأربعة نجوم في معيار توظيف الطلبة، ومعيار العالمية، وثلاثة نجوم في معيار الإبداع.