عمان - الرأي

نظمت المؤسسة الدولية للشباب والبيئة والتنمية حلقة نقاشية افتراضية عبر تقنية زووم حول التعليم في زمن الكورونا: جامعة عمان الاهلية أنموذجاً.

وشارك في الحلقة النقاشية، التي جاءت برعاية الدكتور ماهر الحوراني رئيس هيئة المديرين لجامعة عمان الاهلية، مجموعة من الخبراء وأساتذة الجامعات والطلبة من مجموعة من الدول العربية وهي: السعودية، فلسطين، قطر، العراق، البحرين، الكويت، ليبيا، سوريا، اليمن، الجزائر، المغرب بالإضافة الى الاردن.

وقال الحوراني في كلمة له: لقد كانت اثار جائحة كورونا «كوفيد 19» على مختلف دول العالم وعلى الاقتصاد والاستثمار كارثية بمعنى الكلمة، الى جانب التأثير ايضا على قطاع التعليم، فالإجراءات الوقائية ومنع التجمعات والاغلاقات والحظر والتباعد، ساهم في تدهور اوضاع الشركات والاستثمارات والانتاج وترك بصماته السلبية على مختلف الجوانب الاقتصادية في العالم، والاردن مثله مثل باقي الدول الاخرى خصوصا في ظل اعتماده الاساسي على القطاعين الزراعي والصناعي والاستثمارات والتعليم.

وأشار الى أنه في ظل هذه الازمة التي يعيشها العالم مع جائحة كورونا لا بد من الاهتمام بالتعليم بكافة مراحله مع اتخاذ كافة الاجراءات الوقائية والتركيز على التعلم الالكتروني والمدمج كخيار قائم الى جانب التعليم التقليدي مع مواكبة كافة التطورات الحديثة وادخال نظام الاتمتة في الجامعات الذي يوفر الوقت والجهد ويسرع في عمليات التواصل والانجاز.

وقال: نعتقد في ظل هذه الازمة العالمية بانه لا بد من المحافظة على استمرارية العملية التعليمية والحفاظ على الكوادر التعليمية والادارية والطلبة واتباع اساليب التعليم التقنية المتطورة كخيار مساند للتعليم التقليدي قدر الامكان.

وقد عبر المشاركون في الحلقة النقاشية عن إعجابهم وتقديرهم لتجربة جامعة عمان الاهلية وتطور مسيرتها الالكترونية في مجالات التعليم عن بعد.

وخلال الحلقة النقاشية قدمت مداخلات شارك فيها الاستاذ الدكتور نضال الفيومي من قطر والاستاذ الدكتور صباح الزبيدي وأ.د بشرى مذكور من العراق ود. جعفر ايوب من البحرين والدكتور عدنان الطوباسي الرئيس العام للمؤسسة الدولية للشباب والتنمية والدكتورة وفاء صوافطة وعدد من الطلبة منهم الطالبة أمل ابو عجمية من الأردن.