عمان - الرأي

أثارت مشاركة حارس العربي احمد البس الذي ثبتت إصابته بفيروس كورنا أمام الحسين بدوري الدرجة الأولى لكرة اليد زوبعة من القلق والاستهجان لدى منظومة اللعبة لتكرر المشهد بعدما كان محمد نايف لاعب العربي شارك في مباراتين رغم ثبوت إصابته يوم ٢ الماضي.

وفهم من مصدر مطلع أن عدداً من الأندية أعربت عن استيائها لعدم التأكد من فحوصات كل المشاركين في المباريات وفق تعليمات البرتوكول الصحي والذي تم اعتماده بعد عودة الحياة للأنشطة الرياضية التي توقفت نتيجة انتشار جائحة كوورنا.

وأشار المصدر الذي فضل عدم الكشف عن إسمه ان حارس العربي دخل لقاء فريقه مع الحسين دون أن تقوم الجهات ذات الاختصاص (الاتحاد واللجنة الطبية التي أوكل لها مجلس إدارة الاتحاد المهام التي تتعلق بالحالة الصحية للاعبين)، من التأكد من تلقي اللاعب نتيجة الفحص الذي أجراه يوم 13 الماضي وأن النتيجة سلبية تسمح له بالتواجد في القاعة ومشاركة زملائه في المباراة.

أضاف: مباراة الحسين والعربي التي انتهت بفوز الثاني 28-23، جرت الساعة السادسة مساءً، في حين اتضحت نتيجة اللاعب الـ9،40 مساءً وكانت إيجابية، في مشهد يؤكد تراخي الاتحاد بالقيام بواجباته الصحية إتجاه منظومة كرة اليد، مشيراً إلى أن فحوصات الاتحادات الرياضية والأندية لها خصوصية من قبل لجنة الأوبئة، من خلال تسهيل إجراء الفحوصات واستخراج النتائج سريعاً.

وأردف: حسب تعليمات لجنة الأوبئة، فإن جميع من خالط لاعب العربي في المباراة التي جرت أمس الأول في قاعة الحسن وفي التمرينات يجب أن يخضعوا لفحوصات دقيقة خشية انتقال العدوى إليهم خاصة أن هذه الإصابة هي الثانية التي تظهر في صفوف الفريق خلال ١١ يوماً.

وبين أن تكرار مشاركة لاعب مصاب في الدوري يدلل ضعف تنفيذ المنظومة الصحية واحتمالية زيادة تعريض اللاعبين والأجهزة التدريبية والإدارية والحكام لخطر الإصابة وبالتالي زيادة مساحة انتشار وباء كورونا بين عناصر كرة اليد وأسرهم وكل المخالطين لهم.

وتعد هذه الحالة الثانية بعد أن كانت الفحوصات اظهرت إصابة لاعب العربي محمد نايف بالفيروس، وشارك فريقه في مباراتين أمام كفرنجة وكفرسوم، حيث كان الاتحاد اكفتى بالطلب من العربي تزويده بمواعيد إجراء موعد الفحص وظهور النتيجة دون ان يتحمل المسؤولية عن ما حدث خاصة أنه وفق تعليمات استدامة الموسم يجب أن لا يدخل أي فرد الملعب دون أن يبرز نتيجة فحص كورونا.

وتكرار الحالة في 10 أيام، يتطلب من اللجنة الأولمبية المسؤولة أمام الجهات ذات الاختصاص (مركز الأزمات ولجنة الأوبئة ) الوقوف على الأمر، واتخاذ الإجراءات المناسبة حول تنفيذ البرتوكول الصحي بعد احتمالية زيادة الإصابات نتيجة عملية مخالطة اللاعبين لزميلهم المصاب، خاصة أن طبيعة اللعبة تعتمد على الاحتكاك المباشر بين اللاعبين والمخالطين لهم.

وانتهت مباريات الجولة (12) بفوز العربي على الحسين 28-23، كفرنجة على كفرسوم 33-27، والقوقازي على يرموك الشونة 30-28.

يشار إلى أن العربي يتصدر الدوري برصيد (20) نقطة، ويحل ثانياً الأهلي (18) يليهما الحسين ثالثاً (12)،كفرسوم رابعاً (9)، كفرنجة خامساً (6)، القوقازي سادساً (5) ويرموك الشونة سابعاً (2)، وخاض العربي 11 مباراة والأهلي (10).