عمان - بترا

أعربت لجنة فلسطين النيابية عن اعتزازها بالجهود الدبلوماسية الأردنية، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في جميع المحافل الإقليمية والدولية، خدمة للقضية الفلسطينية، ودعمًا للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، والتصدي للاعتداءات الإسرائيلية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وأكدت، في بيان صحفي أصدرته على لسان رئيسها النائب محمد الظهراوي، اليوم الأحد، أهمية الوصاية الهاشمية التاريخية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وطالب الظهراوي المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بضرورة التدخل الفوري للإفراج عن المعتقلين الأردنيين والفلسطينيين في سجون إسرائيل.

وتابع أن "فلسطين النيابية" تحمل دولة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقلين الأردنيين في سجونها، التي تفتقر إلى المقومات الإنسانية في ظل انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.