عمان - بترا   

التقى مدير عام الجمارك الأردنية اللواء الدكتور عبد المجيد الرحامنة وفداً يمثل غرفة تجارة الأردن برئاسة نائب رئيس الغرفة جمال الرفاعي، وعدداً من أعضاء الغرف بحضور مساعدي المدير العام ومدراء الدائرة لبحث العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكد الرحامنة أهمية إدامة عقد مثل هذه اللقاءات والاجتماعات التي تهدف إلى إزالة المعيقات التي تواجه الحركة التجارية، والتشاركية في اتخاذ القرارات التي من شأنها تسهيل وتبسيط الإجراءات.

وجرى خلال اللقاء بحث العديد من المواضيع والتساؤلات ومطالب الغرفة، ومنها موضوع القيمة الجمركية والتخمين والقوائم الاسترشادية، واستلام البيانات الجمركية ومواضيع النافذة الوطنية للتجارة والمختبرات الجمركية وابراء البيانات ومعادلات التصنيع والمطالبات المالية والتجارة الالكترونية والمعاينة الجمركية والعديد من القوانين مثل قانون الملكية الفكرية والتعدي على العلامات التجارية.

وأجاب مدير عام الجمارك والفريق المرافق من مدراء المديريات والمراكز الجمركية على التساؤلات والاستفسارات الواردة من قبل أعضاء غرفة التجارة، حيث جرى اتخاذ مجموعة من القرارات التي تسهم في تسهيل الإجراءات ودفع عجلة الاقتصاد، وتحويل مجموعة من القرارات للدراسة لوضع الحلول المناسبة لها لتقريب وجهات النظر بين القطاعين العام والخاص .

من جانبه أشاد نائب رئيس الغرفة بالتعاون الكبير من قبل الجمارك، مؤكدا على الدور المحوري لدائرة الجمارك في جائحة كورونا في تسهيل عملية التجارة ضمن سلسلة النقل والتزويد وكذلك السرعة في الرد على مطالب القطاعات التجارية وإيجاد الحلول السريعة التي تصُب في المصلحة العامة.