عمّان - حنين الجعفري

«مُحتاج» جهاز يسهل عملية التواصل بين الأشخاص المسنين أو ذوي الإعاقات الحركية المُقعدين بالمسؤولين عنهم من خلال حركة يدهم على مسند الكرسي المتحرك، وبالرغم من المسافة وبدون أي تعب، وفقاً لمؤسس الفريق محمود صوالحة.

وفي حديث إلى$، يوضح صوالحة، الذي يدرس الطب بجامعة مؤتة، أن فكرة المشروع جاءته بالاشتراك مع أعضاء الفريق علي خليل وأحمد يوسف وفيصل علي وأحمد عنجراني العام الماضي وهم في مرحلة الثانوية بعد تجربة مع أحد زملائهم بالمدرسة من خلال معاناته اليومية بالمنزل وصعوبة الحلول الموجودة في السوق.

ويبين صوالحة أن آلية عمل الجهاز تعتمد على مستشعر قارىء لمسافة حركة اليد ولوحة تحكّم لإرسال الأوامر والرسائل للأشخاص المسؤولين عن المستخدمين كرسالة نصية بدون حاجة لشبكة إنترنت أو اتصال بلوتوث بين الطرفين، وبطارية تسمح للمستخدم بأن يستعمل الجهاز لمدة أسبوع إلى أسبوعين.

«مُحتاج» حاصل على براءة اختراع عام 2019 وميدالية برونزية في المعرض الدولي للاختراعات في الشرق الاوسط بنسخته الحادية عشرة.

كما حاز المركز الثالث بمسابقة الجامعات للمشاريع الريادية على مستوى المملكة التي ينظمها مركز الملكة رانيا للريادة على هامش أسبوع الريادة العالمي.